الدلال يضع «5G» في دائرة التقصي لمعرفة هل يتسبب بالسرطان؟

وضع النائب محمد الدلال شبكات الاتصالات بصفة عامة وخدمات «5G» في دائرة البحث والتقصي ودراسة إمكانية تأثيرها على الصحة العامة، والتسبب بأمراض السرطان وغيره.

وقال الدلال في كتاب الى مجلس الأمة، إن الجهات الرسمية في الدولة أعلنت عن تبنيها لخدمات الجيل الخامس لشبكات الاتصال (5G)، واعتبرت الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات أن ذلك يعد مواكبة للتطور القائم في مجال الاتصالات والتكنولوجيا وتطويرا في البنية التحتية وقطاع الاتصالات وخدمة أفضل للجمهور، وفي المقابل برزت اَراء محلية ودولية عديدة فنية وتقنية وطبية، تشير إلى خطورة الشبكات ومحطات البث في الخدمة الجديدة (5G) وأن من شأنها التسبب في أمراض كالسرطان وغيره، بسبب الاشعاعات الكهرومغناطيسية الناتجة عن تلك الشبكات، وفقاً لتقارير دولية تناولت هذا الشأن.

وأضاف أنه تقدم بطلب تكليف لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية بالمجلس بإعداد تقرير عاجل بشأن مدى سلامة استخدام خدمة شبكات الاتصال الجديدة (5G) ومدى توفر وضمان الصحة العامة للمواطنين والمقيمين وسلامة البيئة، بسبب استخدام تلك الشبكات، على أن تقدم تقريرها للمجلس قبل نهاية دور الأنعقاد الحالي، طالبا عرض ما سبق كرسالة واردة لمناقشتها في جلسة مجلس الأمة المقبلة.

في السياق، سأل الدلال وزير الصحة الدكتور باسل الصباح عن الموقف الطبي والصحي والفني للوزارة تجاه استخدام هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات والجهات المختصة بالدولة بشبكات الاتصالات الكهرومغناطيسية لخدمة (5G)، وما هي الاثار المترتبة صحياً وطبياً على المواطنين والمقيمين أو مكونات البيئة، عموماً في حال استخدام تلك الشبكات.

مقالات ذات صلة