غواصات روسية تثير قلق «الناتو»

تثير غواصات روسية تعمل حاليًا في جنوب أوروبا قلق حلف شمال الأطلسي «الناتو»، حسبما قال الأدميرال الأميركي، جيمس فوغو، الجمعة في واشنطن.

وذكر فوغو، وهو قائد القوة المشتركة لحلف شمال الأطلسي في نابولي، خلال مؤتمر صحفي بالبنتاغون، بأن روسيا حدثت ترسانتها في السنوات الأخيرة بغواصات من الجيل الجديد.

وأشار إلى أن 6 غواصات هجينة طراز كيلو “تعمل حاليا في البحر الأسود وشرق البحر الأبيض المتوسط”، مضيفا أن هذه الغواصات مزودة صواريخ من نوع كاليبر طويلة المدى وقادرة على بلوغ أي عاصمة أوروبية.

وتابع الأدميرال الأميركي: “هذه مسألة تثير قلقا بالنسبة إلي، وهي مسألة تثير قلق شركائي وأصدقائي في حلف شمال الأطلسي“.

وردًا على سؤال حول قدرة الأطلسي على مراقبة تحركات الغواصات الروسية باستمرار، أبقى الأدميرال فوغو على الغموض، وقال: “أستطيع أن أقول لكم إننا نمتلك أفضلية لناحية الصوت وسنحافظ عليها”، في إشارة إلى تقنيات الاستماع التي تتيح تحديد مواقع الغواصات.

يذكر أن الجيش الروسي وسع في الآونة الأخيرة نطاق مناوراته العسكرية وسط توترات متكررة مع الغرب، كما توسعت علاقات موسكو العسكرية مع بكين، في ظل التوتر المستمر مع الولايات المتحدة على وجه التحديد.

مقالات ذات صلة