«الجبري»: إزالة الألعاب الترفيهية التراثية في «يوم البحار» بسبب تهالكها

رد وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري إزالة الألعاب الترفيهية التراثية في قرية يوم البحار لتهالك الألعاب الموجودة وعدم تطبيق الصيانة اللازمة لها من قبل المستثمر والتي تسبب ضررا لمرتاديها من الأطفال، وعدم وجود اشتراطات الأمن والسلامة في استخدام هذه الألعاب والتي قد تسبب الإصابات الخطيرة المتعددة للأطفال والعمال معا ، لافتا إلى أن الوزارة ارتأت إزالة هذه الألعاب وطرح مزايدة جديدة بمواصفات واشتراطات أكثر أمنا ومواكبة للتطور الحديث في تلك الألعاب ، مضيفا أنه يتم حاليا أخذ الموافقات الخاصة بطرح المزايدة من قبل وزارة المالية وفي حال الموافقة ستطرح المزايدة ويعلن عنها بالجريدة الرسمية في منتصف الشهر المقبل .

 

وقال الجبري في رد على سؤال للنائب أسامه الشاهين إنه تم تسليم مقهى أهل جبلة رسميا من وزارة الشؤون إلى وزارة الاعلام، وقد تم استلام المقهى خاليا من جميع محتوياته، وعليه فقد تم عمل بعض الإصلاحات والصيانة الحين اعتماد ميزانية خاصة بتشغيل المقهى من جديد وتوفير موظفين بالإشراف وعمال للمقهى، وسيتم عمل اللازم نحو توفير جميع المستلزمات الخاصة بالمقهى حتى يتم الافتتاح مجددا خلال العام الحالي ، مؤكدا أنه سيتم مراعاة الطابع التراثي والعائلي فيها وفي بقية المرافق وتم تسلم ال7 محلات والتي كانت تشرف عليها إدارة المقاهي الشعبية في وزارة الشؤون وفقا لقرار مجلس الوزراء رقم 834 المؤرخ 2018/5/27 ، وقد تسلمت الوزارة هذه المحلات خالية، وقد تم وضع الشروط المرجعية لطرح مزايدة لها وتحديد نوعية المطاعم بشكل جديد، وجاري حاليا أخذ الموافقات الخاصة بطرح المزايدة من قبل وزارة المالية وفي حال الموافقة ستطرح المزايدة ويعلن عنها في الجريدة الرسمية في منتصف الشهر المقبل ، مع الأخذ بعين الاعتبار الطابع التراثي والعائلي فيها وفي بقية المرافق لتكون صورة من الماضي الجميل.

مقالات ذات صلة