الفضل: إلزام شركات الأمن المتعاقدة مع «التربية» توظيف الراغبين من المتقاعدين العسكريين

أعلن‭ ‬النائب‭ ‬أحمد‭ ‬نبيل‭ ‬الفضل‭ ‬عن‭ ‬تقديمه‭ ‬اقتراحاً‭ ‬برغبة‭ ‬نص‭ ‬على‭ ‬إلزام‭ ‬شركات‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬المتعاقدة‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬توظيف‭ ‬من‭ ‬يرغب‭ ‬من‭ ‬المتقاعدين‭ ‬العسكريين‭ ‬للعمل‭ ‬كرجال‭ ‬أمن‭ ‬وسلامة‭ ‬للمدارس،‭ ‬خاصة‭ ‬أنهم‭ ‬من‭ ‬ذوي‭ ‬الخبرة‭ ‬والدراية‭ ‬من‭ ‬واقع‭ ‬تجربتهم‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬الأمن‭ ‬والأمان‭ ‬والتعامل‭ ‬مع‭ ‬أي‭ ‬حدث‭ ‬قد‭ ‬تتعرض‭ ‬له‭ ‬المدرسة‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬أسوارها،‭ ‬كما‭ ‬يكون‭ ‬لوزارة‭ ‬التربية‭ ‬الحق‭ ‬في‭ ‬التعاقد‭ ‬المباشر‭ ‬معهم‭ ‬على‭ ‬بند‭ ‬المكافآت‭. ‬

وشرح‭ ‬الفضل‭ ‬اقتراحه‭ ‬بأن‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬العسكريين‭ ‬يتقاعدون‭ ‬سنوياً‭ ‬من‭ ‬وزارتي‭ ‬الداخلية‭ ‬والدفاع‭ ‬بمختلف‭ ‬رتبهم‭ ‬العسكرية‭ ‬فتصبح‭ ‬خبراتهم‭ ‬طي‭ ‬النسيان،‭ ‬فتضيع‭ ‬فرصة‭ ‬استفادة‭ ‬الدولة‭ ‬بمختلف‭ ‬قطاعاتها‭ ‬من‭ ‬خبراتهم‭ ‬وطاقاتهم‭.‬

مقالات ذات صلة