«عبد المهدي»: حجم الثقة بين العراق والكويت أكبر من المخاوف

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إن حجم الثقة المتنامية بين العراق والكويت صار أكبر بكثير من حجم المخاوف السابقة بين البلدين.

وذكر عبد المهدي في لقاء، مساء أمس الاثنين، مع عدد من الفضائيات العراقية منها (العراقية) أن «حجم الثقة المبنية والمشتركات الكبيرة والآفاق المستقبلية أكبر بكثير من المخاوف ومن المعوقات بين البلدين».

وأتبع «ما بيننا والكويت من مشتركات لم يكن موجودا في اي وقت سابق.. رغم أنه لا تزال هناك بعض المشاكل العالقة».

وأكد أن سياسة حكومته تعتمد على تشخيص المشتركات وتعظيمها بدلا عن الركون إلى نقاط الخلاف.

وتطرق عبد المهدي إلى علاقات بلاده ببقية دول الجوار، منوها بتطورها بمرور الوقت بما في ذلك العلاقات مع المملكة العربية السعودية وإيران وتركيا.

ويأتي تصريح عبد المهدي في الوقت الذي تشهد فيه العلاقات العراقية – الكويتية تطورا ملحوظا تتوج بزيارة سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد إلى بغداد في الـ 19 من يونيو الماضي في زيارة وصفت بالتاريخية.

وقام وزير التجارة والصناعة الكويتي خالد الروضان بزيارة الى البصرة قبل خمسة أيام والتقى نظيره العراقي محمد العاني في إطار سعي البلدين لافتتاح منطقة تجارية حرة وتطوير المنافذ الحدودية بينهما بهدف زيادة حجم التبادل التجاري.

مقالات ذات صلة