حبيب أبل يطلب تخصيص 600 ألف متر مكعب لـ«الجامعات الخاصة»

دعا الأمين العام لمجلس الجامعات الخاصة د. حبيب أبل، إلى تخصيص أراضٍ بمساحة 600 ألف متر مربع لتوزيعها على 4 جامعات بحد أدنى، لتكون بديلاً عن أرض الصليبية التي تشكل عائقاً في توزيعها نظراً لعدم توافر البنية التحتية بها.

وقال أبل، في خطاب وجهه إلى البلدية حول الأرض المخصصة لمجلس الجامعات الخاصة بموقع منطقة الصليبية والبالغة مساحتها 600 ألف متر مربع: «إن هناك قائمة بالجامعات والكليات التي صدرت بها مراسيم أميرية بالموافقة على عملية الإنشاء وبالبدء بالدراسة إلا انه لا تتوافر لدينا أراضٍ لمنحها لهم».

وذكر أن الأمانة العامة لمجلس الجامعات الخاصة ليست لديها الإمكانية لتخطيط الأرض ووضع مخططات تفصيلية لتجهيز البنية التحتية، حيث إنه لم تقر أي ميزانية لهذه الأعمال من قبل وزارة المالية.

وتابع: «ورغم احتياجنا الشديد لأرض الصليبية التي ستلبي طلبات -بحد أدنى 4 جامعات- على قائمة الانتظار نؤكد بأن عدم توافر بنية تحتية للأرض يشكل عائقاً لا يمكن على أساسه توزيعها وتقسيمها على الجامعات التي على قائمة الانتظار».

وشدد أبل انه وفي هذه الحال ولعدم إمكانية تجهيز الأرض ليتم استخدامها من قبل الجامعات الخاصة «نؤكد اقتراحنا السابق بأن يتم تزويدنا بأراضٍ بديلة جاهزة للاستخدام حتى وإن كانت بمناطق متفرقة على أن تكون بمساحة 600 ألف متر مربع يمكن من خلالها تسليمها للجامعات والكليات للشروع والبدء في الإنشاء تمهيداً لانطلاق الدراسة ولتكون تلك الأراضي بديلة عن أرض الصليبية». وأثنى أبل على دور البلدية في دعم الجامعات الخاصة، مشيراً إلى أن تخصيص الأراضي يعتبر أمراً مهماً وعاجلًا.

 

 

 

مقالات ذات صلة