وفاة أسير فلسطيني في سجون الاحتلال الإسرائيلي

أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، مساء الأحد، وفاة الأسير الفلسطيني في السجون الإسرائيلية بسام السايح من محافظة نابلس في الضفة الغربية المحتلة بعد معاناة مع مرض السرطان.

وجاء في بيان تلقته وكالة فرانس برس «تعلن هيئة (وزارة) شؤون الأسرى والمحررين عن استشهاد الأسير المريض بالسرطان بسام السايح».

وأضاف البيان «اعتقلت قوات الاحتلال السايح (47 عاما) عام 2015، وهو مصاب بسرطان العظام منذ عام 2011، وبسرطان الدم منذ عام 2013».

وتابع «أن نحو 700 أسير يعانون أوضاعاً صحية صعبة، منهم ما يقارب 160 أسيرا بحاجة إلى متابعة طبية حثيثة، علماً بأن جزءا من الأسرى المرضى وغالبيتهم من ذوي الأحكام المشددة، قد أُغلقت ملفاتهم الطبية بذريعة عدم وجود علاج لهم».

وأوضح البيان أنه «باستشهاد الأسير السايح، يرتفع عدد شهداء الحركة الوطنية للأسرى إلى 221 شهيدا ارتقوا منذ عام 1967».

مقالات ذات صلة