«التربية»: السماح للطلبة البدون بالانتقال إلى مدارس الفروانية والصليبية

اصدر‭ ‬الوكيل‭ ‬المساعد‭ ‬لقطاع‭ ‬التعليم‭ ‬العام‭ ‬أ‭. ‬أسامة‭ ‬السلطان‭ ‬نشرة‭ ‬تسمح‭ ‬للراغبين‭ ‬من‭ ‬الطلبة‭ ‬فئة‭ ‬غير‭ ‬محددي‭ ‬الجنسية‭ ‬والمقيدين‭ ‬في‭ ‬مدارس‭ ‬قطاع‭ ‬التعليم‭ ‬العام‭ ‬بالانتقال‭ ‬من‭ ‬مدارسهم‭ ‬الحالية‭ ‬سواء‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬مبارك‭ ‬الكبير‭ ‬أو‭ ‬منطقة‭ ‬الاحمدي‭ ‬التعليمية‭ ‬الى‭ ‬مدارس‭ ‬منطقة‭ ‬الفروانية‭ ‬التعليمية‭ ‬و‭ ‬مدارس‭ ‬منطقة‭ ‬الصليبية‭ ‬السكنية‭ ‬التابعة‭ ‬لمنطقة‭ ‬الجهراء‭ ‬التعليمية‭ ‬وحسب‭ ‬رغبتهم‭ ‬وذلك‭ ‬اعتبارا‭ ‬من‭ ‬نهاية‭ ‬شهر‭ ‬سبتمبر‭ ‬الحالي‭ ‬تزامنا‭ ‬مع‭ ‬انتهاء‭ ‬فترة‭ ‬التسجيل‭ .‬

وأكد‭ ‬السلطان‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬القرار‭ ‬يأتي‭ ‬كأحد‭ ‬إجراءات‭ ‬قطاع‭ ‬التعليم‭ ‬العام‭ ‬لاستيعاب‭ ‬هؤلاء‭ ‬الطلبة‭ ‬والحرص‭ ‬على‭ ‬احتضانهم‭ ‬بالمدارس‭ ‬الحكومية‭ ‬القريبة‭ ‬منهم‭ ‬تدريجيا‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬الكثافات‭ ‬الطلابية‭ ‬والسعة‭ ‬المكانية‭ ‬المتاحة‭ ‬بمختلف‭ ‬المدارس‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬السياسات‭ ‬التي‭ ‬تبنتها‭ ‬الوزارة‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية‭ ‬بالدولة‭ ‬لخدمة‭ ‬هذه‭ ‬الشريحة‭ ‬وتلبية‭ ‬احتياجاتهم‭.‬

مقالات ذات صلة