الأمم المتحدة تطالب بهدنة فورية في محافظة إدلب بسوريا

طالبت الأمم المتحدة بهدنة فورية في إدلب السورية، معتبرة أن الأوضاع الإنسانية في إدلب “مقلقة” حيث يعيش “600 ألف شخص من إدلب داخل المخيمات أو بدون مأوى.

واعتبرت الأمم المتحدة – خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي لمجلس الأمن الدولي حول سوريا – أن مواصلة القتال شمال غرب سوريا سيشرد مزيدا من المدنيين، حسبما أفادت قناة “العربية الإخبارية” اليوم ” الخميس “.

وفي هذا الصدد، حذرت الأمم المتحدة من أن مخلفات الحرب تشكل خطرا داهما على المدنيين في سوريا.

مقالات ذات صلة