نواب البرلمان الأوروبي يشيدون بحكمة الكويت تجاه مختلف القضايا

أشاد عدد من نواب البرلمان الأوروبي بحكمة الكويت وسياساتها المعتدلة تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية.

جاء ذلك على لسان سفير الكويت لدى بلجيكا ورئيس بعثتيها لدى الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي (ناتو) جاسم البديوي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عقب لقائه بثمانية من أعضاء البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ حيث يعقد البرلمان جلسته الكاملة الأسبوع الجاري.

واوضح السفير البديوي ل(كونا) عبر الهاتف من ستراسبورغ اليوم الخميس انه تلقى خلال الاجتماع “تعليقات ممتازة من أعضاء البرلمان الأوروبي تجاه الكويت وقد أثنى جميعهم على السياسات الحكيمة لسمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح والتي تتسم بالاعتدال والإنسانية وجهوده لتجنب أي نوع من التصعيد”.

وقال البديوي إن أعضاء البرلمان الأوروبي الذين التقاهم على مدى اليومين الماضيين ينتمون إلى مجموعات سياسية كبيرة من مختلف الدول الأوروبية كما انهم أعضاء في مختلف لجان البرلمان الأوروبي مثل الشؤون الخارجية وحقوق الإنسان والزراعة والاقتصاد.

وأضاف أن الغرض من الاجتماع هو تقديم نفسه إلى أعضاء البرلمان الأوروبي الجدد “وتهنئتهم على انتخابهم” مشيرا الى أنه بحث معهم “سبل تعزيز العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والكويت وكذلك مع البرلمان الأوروبي”.

ولفت السفير الكويتي إلى أنه اغتنم فرصة اللقاء وشرح لأعضاء البرلمان الأوروبي موقف الكويت وعلاقتها بالاتحاد الأوروبي وسبل التنسيق السياسي مع الاتحاد الأوروبي ودور الكويت في تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة والتطورات الأخيرة في منطقة الخليج العربي.

وشدد على المستوى العالي للتنسيق والتعاون بين الكتلة الأوروبية والكويت مشيرا إلى أن افتتاح مقر بعثة الاتحاد الأوروبي في الكويت سيعزز الحوار المستمر ويعزز العلاقة بين الجانبين.

وأوضح ان جميع النواب “أظهروا اهتماما كبيرا بتقوية العلاقات مع الكويت والرغبة في زيارتها للحصول على انطباع مباشر عن البلاد”.

وبين البديوي ل(كونا) ان زيارته إلى البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ تتفق مع جهود بعثة الكويت لدى الاتحاد الأوروبي للبقاء على اتصال دائم مع المسؤولين والبرلمانيين ومع الأحزاب السياسية الأوروبية لشرح سياسات الكويت وموقفها من الشؤون الإقليمية والدولية وتوضيحها.

على صعيد متصل اقترح النائب المنتمي لحزب الشعب الأوروبي أكبر مجموعة في البرلمان الأوروبي مايكل جالاتش في اجتماعه مع البديوي فكرة بدء “الدبلوماسية البرلمانية”.

 

وأوضح النائب الألماني أنه “عندما لا يتمكن المسؤولون والحكومات من التوصل إلى قرار أو حل لمشكلة ما فيمكن للبرلمانات إطلاق “الدبلوماسية البرلمانية” لحل القضايا.
يذكر ان وفدين رفيعي المستوى من البرلمان الأوروبي زارا الكويت العام الماضي ومن المتوقع أن يزور عدد من أعضاء البرلمان البلاد في عام 2020.

مقالات ذات صلة