وفد طلابي كويتي يشارك بـ16 مشروعًا في الملتقى العلمي العالمي بأبوظبي

توجه‭ ‬وفد‭ ‬طلابي‭ ‬كويتي‭ ‬من‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬ومدارس‭ ‬التعليم‭ ‬الخاص‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬فعاليات‭ (‬الملتقى‭ ‬العلمي‭ ‬العالمي‭) ‬ال17‭ ‬الذي‭ ‬تقيمه‭ ‬المنظمة‭ ‬العالمية‭ ‬لاستثمار‭ ‬اوقات‭ ‬الفراغ‭ ‬بالعلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭ (‬ملست‭) ‬في‭ ‬ابو‭ ‬ظبي‭.‬

وقالت‭ ‬رئيس‭ ‬الوفد‭ ‬الطلابي‭ ‬موجه‭ ‬اول‭ ‬علوم‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬العاصمة‭ ‬التعليمية‭ ‬شيخة‭ ‬الزعبي‭ ‬في‭ ‬تصريح‭ ‬لوكالة‭ ‬الانباء‭ ‬الكويتية‭ (‬كونا‭) ‬اليوم‭ ‬الاحد‭ ‬ان‭ ‬الوفد‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬20‭ ‬طالبا‭ ‬وطالبة‭ ‬يشارك‭ ‬في‭ ‬الملتقى‭ ‬ب16‭ ‬مشروعا‭ ‬تقنيا‭ ‬وتطبيقيا‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬مشروع‭ ‬بحثي‭ ‬عن‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬وتعرض‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عدة‭ ‬اجنحة‭ ‬مخصصة‭ ‬لهم‭ ‬في‭ ‬المعرض‭ ‬المصاحب‭ ‬للملتقى‭.‬

واضافت‭ ‬الزعبي‭ ‬ان‭ ‬المشاركة‭ ‬تمنحهم‭ ‬فرصا‭ ‬احتكاكية‭ ‬عالمية‭ ‬مع‭ ‬نحو‭ ‬1350‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬الذين‭ ‬يمثلون‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬58‭ ‬دولة‭ ‬وتتراوح‭ ‬اعمارهم‭ ‬بين‭ ‬9‭ ‬و25‭ ‬عاما‭ ‬اضافة‭ ‬الى‭ ‬نخبة‭ ‬من‭ ‬الخبراء‭ ‬والمعلمين‭ ‬والتربويين‭ ‬والمبدعين‭ ‬ضمن‭ ‬اكبر‭ ‬معرض‭ ‬عالمي‭ ‬غير‭ ‬تنافسي‭ ‬يدعم‭ ‬التعاون‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬بين‭ ‬دول‭ ‬العالم‭ ‬كافة‭.‬

واوضحت‭ ‬ان‭ ‬المشاركة‭ ‬الكويتية‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬الملتقى‭ ‬تعكس‭ ‬الاهتمام‭ ‬والحرص‭ ‬الكبيرين‭ ‬على‭ ‬تأهيل‭ ‬الطلبة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬البرامج‭ ‬والانشطة‭ ‬اللاصفية‭ ‬بالتوازي‭ ‬مع‭ ‬ما‭ ‬توفره‭ ‬لهم‭ ‬المناهج‭ ‬والمناخ‭ ‬داخل‭ ‬الاطار‭ ‬الصفي‭ ‬في‭ ‬اطار‭ ‬صقل‭ ‬القدرات‭ ‬والمهارات‭ ‬التي‭ ‬تبرز‭ ‬امكانات‭ ‬الطلبة‭.‬

واشارت‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬تشكيل‭ ‬الوفد‭ ‬الطلابي‭ ‬مر‭ ‬بمراحل‭ ‬عديدة‭ ‬تم‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬انتقاء‭ ‬الطلبة‭ ‬المتفوقين‭ ‬والبارزين‭ ‬علميا‭ ‬لمنحهم‭ ‬الفرصة‭ ‬لتمثيل‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المحفل‭ ‬العلمي‭ ‬الدولي‭ ‬والذي‭ ‬يبرز‭ ‬جهودهم‭ ‬ويوفر‭ ‬لهم‭ ‬فرصا‭ ‬كبيرة‭ ‬لاكتساب‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬الخبرات‭ ‬على‭ ‬الصعيد‭ ‬الدولي‭.‬

واضافت‭ ‬انهم‭ ‬يمتلكون‭ ‬الخبرات‭ ‬على‭ ‬النطاق‭ ‬المحلي‭ ‬الامر‭ ‬الذي‭ ‬يعزز‭ ‬ابراز‭ ‬شخصيتهم‭ ‬المعرفية‭ ‬والعلمية‭ ‬والابداعية‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬الجانب‭ ‬النفسي‭ ‬والمعنوي‭ ‬والمتمثل‭ ‬في‭ ‬اعتزازهم‭ ‬بإنجازاتهم‭ ‬الشخصية‭ ‬ومكتسباتهم‭ ‬التي‭ ‬تؤهلهم‭ ‬لرفع‭ ‬راية‭ ‬الكويت‭ ‬عالميا‭.‬

واشادت‭ ‬بالتعاون‭ ‬العلمي‭ ‬الكبير‭ ‬بين‭ ‬مكتب‭ ‬المنظمة‭ ‬العالمية‭ (‬ملست‭ ‬اسيا‭) ‬ووزارة‭ ‬التربية‭ ‬مثنية‭ ‬على‭ ‬اهتمامهم‭ ‬بتلك‭ ‬المشاركة‭ ‬الطلابية‭ ‬الكبيرة‭ ‬واولياء‭ ‬الأمور‭ ‬الذين‭ ‬تحمسوا‭ ‬لمشاركة‭ ‬ابنائهم‭ ‬في‭ ‬الملتقى‭.‬

يذكر‭ ‬ان‭ (‬ملست‭) ‬منظمة‭ ‬عالمية‭ ‬لاستثمار‭ ‬اوقات‭ ‬الفراغ‭ ‬بالعلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬تأسست‭ ‬عام‭ ‬1987‭ ‬بهدف‭ ‬المساهمة‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬الثقافة‭ ‬العلمية‭ ‬والتقنية‭ ‬ضمن‭ ‬الاوساط‭ ‬الشبابية‭ ‬عبر‭ ‬ممارسة‭ ‬الانشطة‭ ‬العلمية‭ ‬التجريبية‭ ‬النوعية‭.‬

مقالات ذات صلة