«الغانم»: لن نترك الـ560 خبيرًا كويتيًا منفردين.. والقضية ستكون من أولوياتنا

أكد رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم أنه وعددا كبيرا من النواب لن يتركوا الخبراء الكويتيين لوحدهم ، كاشفا عن جهود نيابية وحكومية من أجل التعامل مع حكم التمييز الذي ألغى تعيين 560 خبيرا في وزارة العدل.

وذكر الرئيس الغانم في تصريح إلى الصحافيين أنه اجتمع برئيس وأعضاء نقابة العاملين في ادارة الخبراء واستمع الى تداعيات ما جاء في حكم التمييز، مشددا على ان احكام القضاء تحترم ولا خلاف في هذا الامر حتى بالنسبة للمعنيين .

وأضاف ان 560 كويتيا وكويتية تأثروا بهذا الحكم لا يمكن ان يتركوا منفردين في مواجهة مصيرهم ، وقال”اؤكد لهم كرئيس مجلس أمة ان حل مشكلتهم سيكون في مقدمة أولوياتنا ولا بد ان يكون هناك حل”.

وأعرب الغانم عن عن أمله في أن لا يصاب الخبراء المعنيون بكثير من الفزع والهلع والقلق وان كانوا لا يلامون على ذلك  فنحن نحس بهم ونشعر بشعورهم، مؤكدا انه شخصيا ومجموعة كبيرة من النواب متعاهدون “بأن لن نتركهم وحيدين”.

وكشف عن العديد من الجهود النيابية والاتصال مع بعض الإخوة في الحكومة لهذا الغرض ، مؤكدا ان ظروف عدم تشكيل الحكومة لن يعطل هذه المساعي والجهود لحين التوصل إلى حل يرضيهم في القريب العاجل .

مقالات ذات صلة