الأمير هاري وزوجته يضعان إكليلًا عند نصب قدامى المحاربين بأستراليا

وضع الأمير هاري حفيد ملكة بريطانيا، وزوجته ميغان إكليلا من الزهور عند نصب قدامى المحاربين في أستراليا يوم أمس السبت تكريما لمحاربي يوم أنزاك خلال الحرب العالمية الأولى.
وكان الأمير يرتدي زيًا عسكريًا، بينما ارتدت زوجته ثوبا أسود بياقة عالية من تصميم المصممة النيوزيلندية إيميليا ويكستيد، ووضعا الإكليل عند النصب قبل أن تعبر طائرات مقاتلة في السماء محدثة دويًا عاليًا.
كان الأمير هنري، دوق غلوستر، قد افتتح النصب الموجود في حديقة هايد بارك في سيدني لأول مرة عام 1934.وكشف الأمير هاري، دوق ساسكس، الغطاء عن اللافتة التذكارية التي وضعت عند إعادة افتتاح النصب بعد تحديثه الذي تكلف 40 مليون دولار حتى يكتمل تصميمه الذي يرجع للثلاثينيات.

وجاء اكتمال النصب بالتزامن مع الذكرى المئة لنهاية الحرب العالمية الأولى، واشتملت عملية التحديث على مسقط مائي خلاب وقاعة مناسبات ومنشآت تعليمية ومكتبة.

وتجول دوق ودوقة ساسكس في الموقع قبل حضور مراسم الافتتاح مع رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون وشخصيات كبيرة أخرى.

مقالات ذات صلة