مسؤول عسكري كويتي يشيد بالتعاون القضائي العسكري مع الأردن

اشاد مسؤول عسكري كويتي اليوم الاثنين بالتعاون القضائي العسكري القائم بين الكويت والاردن لاسيما في مجال تبادل الخبرات والدورات التدريبية المعنية بتأهيل القضاة وتطوير مهاراتهم القضائية.

جاء ذلك في تصريح ادلى به الرائد الحقوقي اسامة العفاسي لوكالة الأنباءالكويتية (كونا) على هامش مشاركته ومجموعة من ضباط الجيش الكويتي في الدورةالمتقدمة للضباط رقم (16) للقضاة العسكريين التي ينظمها المعهد القضائي الاردني.

وقال العفاسي ان مشاركة الجيش الكويتي في هذه الدورة تعكس التعاون بين القضاءين العسكريين في البلدين من اجل تأهيل القضاة استنادا الى قواعد من البناءالعلمي والمهني التي تزخر بها المؤسستان القضائية والعسكرية الاردنيتان.

وأشاد العفاسي بالامكانات البشرية والمادية التي يضمها المعهد القضائي الاردني من حيث تجهيزه بأفضل الاجهزة التي تخدم العملية التدريبية وانتساب كوادر قضائية اردنية متخصصة في التدريب العملي والنظري.

وفي سياق متصل التقى العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني امس الاحد الضباط الكويتيين المتدربين خلال افتتاحه المبنى الجديد للمعهد القضائي الاردني بحضور رئيس محكمة التمييز رئيس المجلس القضائي الاردني محمد الغزو وعدد من كبارالمسؤولين في المعهد.

ووفق بيان للديوان الملكي الاردني فإن الملك عبدالله استمع خلال لقائه الضباط الكويتيين الى شرح حول اهمية الدورات التي يعقدها المعهد بالتعاون مع مديرية القضاءالعسكري لتدريب وتأهيل القضاة العسكريين في القوات المسلحة الاردنية والقضاة العسكريين والضباط الحقوقيين من الدول العربية.

ويشارك من الجيش الكويتي في الدورة المتقدمة للقضاة العسكريين والتي تستمر ستة اشهر كل من الضباط الحقوقيين اسامة العفاسي وعلي الراجحي واحمد الديحاني وصقر العنزي وعبدالله الزعبي ويعقوب الكندري وبدر الحويلة.

يذكر ان المعهد القضائي الاردني أسس عام 1988 بهدف اعداد قضاة مؤهلين لتولي الوظائف القضائية وبناء قدرات القضاة ورفع المستوى القانوني للموظفين الحقوقيين.

ويعقد المعهد سنويا عددا من الدورات التدريبية المتخصصة للقضاة والكوادر الاداريةالمساندة في الدول العربية ومنها الكويت والسعودية والبحرين وعمان والامارات والعراق وفلسطين واليمن.

مقالات ذات صلة