رئيس الأمن الوطني يؤكد حرص الكويت على ترسيخ مبدأ الشراكة مع الناتو

اكد رئيس جهاز الامن الوطني الكويتي الشيخ ثامر الصباح اليوم الاثنين حرص القيادة السياسية في الكويت على ترسيخ مبدأ الشراكة مع حلف الناتو.

جاء ذلك في كلمة القاها الشيخ ثامر في الاجتماع الذي جمع دول مبادرة اسطنبول للتعاون مع مجلس حلف شمال الاطلسي والذي عقد بالمقر الاقليمي للناتو بالكويت بمناسبة مرور 15 عام على مبادرة اسطنبول للتعاون.

واضاف الشيخ ثامر الصباح ان هذا الحرص يأتي من ايمان الكويت التام بمبدأ العمل السياسي متعدد الاطراف واهمية الناتو لضمان السلام والامن الدوليين.

وقال ان المجتمع الدولي يواجه حاليا تحديات جمة تتطلب من الجميع ترسيخ التعاون وتكثيف التنسيق لمواجهة هذه التحديات والتغلب عليها.

واشاد بالجهود العديدة للناتو في حفظ السلام والامن بالعالم الامر الذي يؤكد السياسية الراسخة للحلف لردع ومواجهة التحديات الامنية سواء العسكرية او تلك المتعلقة بالارهاب والامن السيبراني.

ولفت الى ان لقاء اليوم الذي يتسم بالمصارحة في شرح المواقف والتفاهم في مجال التعاون في شتى المجالات يؤكد السعي للمحافظة على قصص النجاح التي تحققت وتطويرها وتوفير المناخ الصحي للتباحث والتحاور لما فيه الخير والفائدة لعلاقاتنا المشتركة.

واكد في هذا الصدد حرص الكويت ودول مبادرة اسطنبول على تعزيز التعاون المشترك وتطويره والحفاظ عليه مع حلف الناتو.

من جانبه اشاد امين عام حلف الناتو ينس ستولتنبرغ بكلمة مماثلة بالانجازات التي حققتها مبادرة اسطنبول للتعاون خلال 15 عاما مؤكدا على استمرار التعاون المشترك ضد الارهاب والطاقة والمعلومات والامن.

واثنى ستولتنبرغ على دور الكويت الكبير وتعاونها المثمر في دعم جهود الناتو مؤكدا اهمية مساهمات المركز الاقليمي في الكويت قائلا بأنني فخور بهذا التعاون وما تحقق من انجازات وقال ان الشراكة مع دول الخليج اصبحت افضل واكثر فعالية مشددا على ان امن الخليج من امن الناتو.

واكد ستولتنبرغ حرص اعضاء مبادرة اسطنبول للتعاون على تعاون الكويت وقطر والبحرين والامارات مع الحلف والدول الغير اعضاء في المبادرة لما فيه مصلحة امن الخليج ودول حلف شمال الاطلسي.

من جهته قال نائب الامين العام لحلف الناتو ميرسيا جيوانا في تصريح صحفي ان الكويت تحرص دائما على تعزيز التعاون المشترك بين حلف الناتو و(مبادرة اسطنبول للتعاون) مضيفا انها اول دولة خليجية تنظم الى المبادرة.

 

واكد على عمق العلاقات الكويتية مع الناتو لافتا الى ان الناتو لا يقوم بتدريبات عسكرية مع الجانب الكويت لتعزيز قدراتها فحسب بل بمجالات عدة مثل الامن السبيراني وغيرها.
واشاد جيوانا بالتعاون الامني الكبير بين دول اعضاء مبادرة اسطنبول للتعاون مع الحلف مشددا على دور الكويت الكبير في توسيع دائرة التعاون بين الناتو ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الاوسط عموما.

واثنى على الدعم الكويتي السخي والمحوري على عدة مستويات لاسيما الامنية والمعلومات والخدمات اللوجستية مؤكدا على اهمية المركز الاقليمي للناتو في الكويت لما له من دور كبير في تبادل الخبرات والتدريبات ومشاركة المعلومات ما يعزز امن المنطقة والعالم.

ومن جانبه اكد وكيل وزارة الخارجية للشؤون الدولية في مملكة البحرين الشيخ عبدالله الخليفة على اهمية الدور الذي تلعبه الكويت في توسيع دائرة التعاون مع الناتو ودول مجلس التعاون الخليجي.

ولفت الشيخ عبدالله الخليفة في تصريح مماثل الى حرص البحرين على التعاون مع الناتو من خلال مبادرة اسطنبول للتعاون مؤكدا ضرورة التعاون ووحدة الصف لمواجهة التحديات.

مقالات ذات صلة