«الداخلية» احتفلت بيوم الشرطة العربية في أكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية

أكد وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام ان الاحتفال بيوم الشرطة العربية والذي يوافق الثامن عشر من ديسمبر من كل عام تأكيد على الرعاية والدعم الكامل لرجال الأمن فيما يبذلونه من جهود كبير للمحافظة على أمن الوطن وأمان مواطنيه.

ووجه الفريق النهام التحية والتقدير إلى رجال الأمن بمناسبة الاحتفال بيوم الشرطة العربية، موضحاً ان هذا الاحتفال أصبح تقليداً سنوياً يجسد الدور الحيوي الذي تضطلع به أجهزة ورجال الشرطة ويبرز العمل الأمني.

وأكد أن رجال الشرطة كانوا وسيظلون متيقظين لكل التحديات والمستجدات وقادرين على مجابهة المشكلات والصعاب فاستقرار الوطن وأمنه مسؤولية مصيرية تفرض علينا جميعاً حماية هذه الأرض الطيبة من أجل استمرار مسيرة البناء واعلاء مكانة الكويت اقليمياً وعربياً ودولياً. وأثنى الفريق النهام على الشعور الحاضر في وجدان المواطنين والمقيمين تجاه رجال الشرطة، مؤكداً أن الأمن والأمان لا يقع فقط على عاتق رجال الشرطة وحدهم وانما هو مسؤولية مشتركة للجميع.

واختتم الفريق النهام بأننا نقف اليوم بكل الفخر لنعرب عن اعتزازنا بالثقة الغالية والدعم والمساندة اللامحدودة لرجال وأجهزة الأمن من لدن القيادة السياسية العليا مجددين العهد لصاحب السمو أمير البلاد المفدى وولي عهده الأمين حفظهما الله ورعاهما بأن نظل أوفياء للعهد ونكون دائماً وابداً العين الساهرة لحفظ الأمن والأمان.

جاء ذلك خلال احتفال وزارة الداخلية بيوم الشرطة العربية الذي يوافق 18 ديسمبر من كل عام والذي أقيم بحضور وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام والعديد من القيادات الأمنية بأكاديمية سعد العبد الله للعلوم الأمنية.

وبدأ الحفل بالسلام الوطني، ثم آيات من الذكر الحكيم تلاه طابور العرض العسكري والذي شارك فيه عدة قطاعات من وزارة الداخلية من (المرور – شرطة النجدة – إدارة جناح طيران الشرطة – الأمن العام – الدفاع المدني – القوات الخاصة – أمن الحدود – العلاقات والإعلام الأمني)، ثم قام الاشبال بتقديم الورود إلى رجال الأمن، وإلى وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام سالم النهام تعبيراً عن تحية المجتمع .

مقالات ذات صلة