الكويت تؤكد دعمها لجميع الجهود الدولية في مكافحة الإرهاب

اكد مسؤول كويتي اليوم الاربعاء دعم الكويت للجهود الدولية في مكافحة الارهاب والعمل مع المجتمع الدولي في تمكين الشباب وتعزيز التسامح.

وقال نائب مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون التنمية والتعاون الدولي مشاري النيباري في كلمة امام المؤتمر الاقليمي (تمكين الشباب وتعزيز التسامح) ان الكويت اصدرت تشريعات وقوانين لمكافحة التطرف العنيف وبذلت جهودا حثيثة في ابراز قيم التسامح وتشجيع الشباب على المشاركة الايجابية في المجتمع.

وشدد على ضرورة تفعيل دور الشباب وتمكينهم في وضع الاستراتيجيات الهادفة للتصدي للارهاب وتجفيف منابعه مشيرا الى اهمية تضافر الجهود في نشر ثقافة التسامح والاعتدال للحفاظ على ركائز السلم والأمن الدوليين لاسيما في منطقة الشرق الاوسط وشمال أفريقيا.

واثنى على دور وكيل الامين العام للأمم المتحدة لمكتب مكافحة الارهاب فلاديمير فورونكوف وجهوده المتواصلة في حشد الدعم الاقليمي والدولي لمكافحة التطرف والارهاب.

ويشارك في المؤتمر الذي يستمر يومين أكثر من 300 ممثل من الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية اضافة الى بلدان أخرى من أفريقيا وآسيا والأمريكيتين وأوروبا فضلا عن منظمات المجتمع المدني وممثلي الشباب والجهات المعنية بالشؤون الدينية والحوار بين الأديان.

ويشمل المؤتمر ثلاث جلسات تتناول تمكين الشباب من أجل منع ومكافحة التطرف العنيف المفضي الى الارهاب وتعزيز التسامح وحلقة معنية بتعزيز الشراكات بين الحكومات والشباب.

مقالات ذات صلة