خطأ فادح.. دي خيا يهدي واتفورد فوزًا مفاجئًا على «المان يونايتد»

أهدى خطأ فادح من ديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد الفوز 2-صفر لواتفورد متذيل ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد ليحقق الفريق اللندني أول انتصار على أرضه هذا الموسم.

وسمح حارس إسبانيا، الذي استقبل هدفا سهلا خلال التعادل 1-1 مع إيفرتون الأسبوع الماضي، لتسديدة ضعيفة من إسماعيلا سار بالمرور من بين يديه في الدقيقة 50.

وحصل بعد ذلك الجناح السنغالي سار على ركلة جزاء ضاعف من خلالها تروي ديني تقدم واتفورد في الدقيقة 54 بعدما أرسل دي خيا إلى الجهة الخاطئة لتستقر تسديدته في الشباك.

وقدم يونايتد، الذي فشل في الاستفادة من فوزين متتاليين على توتنهام هوتسبير ومانشستر سيتي حامل اللقب في وقت سابق هذا الشهر، أداء ضعيفا آخر وفشل في تسديد أي كرة على المرمى في الشوط الأول.

وشارك بول بوجبا أغلى لاعب في تاريخ النادي لأول مرة مع يونايتد منذ ظهوره أمام أرسنال في 30 سبتمبر أيلول بعدما نزل الملعب كبديل في الشوط الثاني لكنه نادرا ما هدد مرمى بن فوستر حارس واتفورد.

وبعد هزيمته الخامسة في الدوري هذا الموسم، يحتل يونايتد المركز الثامن في الترتيب برصيد 25 نقطة من 18 مباراة، بينما لا يزال واتفورد في المركز الأخير ولديه 12 نقطة لكنه يتساوى الآن مع نوريتش سيتي صاحب المركز.

مقالات ذات صلة