«الداخلية» تعثر على جثة وافد سوري بعد أيام من تغيبه

بعد أيام من قضية تغيب وافد سوري، تمكنت وزارة الداخلية من العثور عليه ميتًا ومدفونًا في بر العبدلي، بعد أن تكشفت حقائق الاختفاء، وتبين أنه مات بسبب جلسة تعاطي مخدرات مع صديقيه «بدون وسعودي» في شقة أنس بالجهراء.

وفي التفاصيل، أن وافدًا سوريًا كان مع صديقيه البدون والسعودي في جلسة تعاطي مخدرات، فسقط ميتًا بسبب جرعة زائدة وقام صديقاه بنقله فورًا بمركبة أحدهم إلى بر المطلاع، ودفنه هناك، وعندما أبلغت أسرته عن اختفائه، تم فحص هاتفه النقال واستخراج الاتصالات الهاتفية، وتم ضبط الصديقين.

وبالتحقيق معهما اعترفا بما حدث، وتم الانتقال إلى مكان دفنه وتم العثور على الجثة بمعرفة الأدلة الجنائية، ورُفعت الجثة وجاري استكمال التحقيق.

مقالات ذات صلة