الصدارة بجدارة للكويت بعد الفوز على القادسية

استعاد «الكويت» الصدارة من السالمية بعد ان حقق فوزاً ثميناً على القادسية في اللقاء الذي جمعهما، على استاد صباح السالم بالنادي، اليوم الخميس، ضمن منافسات الجولة السابعة من مسابقة «دوري فيفا» الممتاز لكرة القدم.

ورفع «الابيض» رصيده الى 19 نقطة بفارق نقطتين عن «السماوي»، فيما ظل «الاصفر» على رصيده السابق بـ 13 نقطة.وقبل بداية اللقاء، اضطر مدرب «الاصفر»، الروماني ايوان مارين لاجراء تبديل اضطراري باشراك المدافع الدولي خالد ابراهيم بدلاً من المخضرم مساعد ندا بعد تعرض الاخير الى الاصابة خلال تدريبات الاحماء.

في المقابل، دفع مدرب «الكويت» محمد عبدالله بالصاعد مشاري غنام في مركز الظهير الايسر للمباراة الثانية على التوالي مكان السوري حميد ميدو الذي اعتمد عليه في خط الوسط بدلاً من التونسي حمزة لحمر.

وشهدت بداية المباراة افضلية واضحة لـ «الكويت» الذي تحصل على فرصتين امام المرمى للعاجي جمعة سعيد حولهما برأسه خارج المرمى، قبل ان يتحصل جمعة نفسه على ركلة جزاء احتسبها الحكم الايطالي باولو فاليري بعد ان عرقل النيجيري ابيابوي بكر سعيد قرب المرمى، فتصدى فيصل زايد للركلة بنجاح مانحاً تقدماً منطقياً لـ«العميد» (18).

ويبعد حارس القادسية خالد الرشيدي تسديدة قوية من جمعة (24) في هذا الوقت كان «الاصفر» يعاني على اكثر من جهة، فلم يكن قادراً على اخراج الكرة من ملعبه الى منطقة المنافس، كما ان دفاعه واجه صعوبة في احتواء مهاجمي «الكويت» وخاصة جمعة.

وفي اول تهديد قدساوي على مرمى حميد القلاف، يتلقى الظهير ضاري سعيد كرة خطرة امام المرمى ولكنه سددها دون تركيز بجانب القائم (38).

ويرد «الكويت» بفرصة محققة فوّتها التونسي صابر خليفة امام المرمى تماماً (43) لينتهي الشوط بتقدم مستحق لـ «الابيض».

مع بداية الشوط الثاني، عاد ضاري ليهدر فرصة اخرى محققة للقادسية بعد ان ابعد القلاف كرة تهيأت له في مواجهة المرمى (50).

وينقذ ضاري هدفاً لـ «الابيض» بعد ان ابعد رأسية صابر قبل تجاوزها خط المرمى (54).

ويجري مدرب القادسية تبديلاً هجوميا بإشراك الشاب عيد الرشيدي بدلاً من محمد خليل.

ويخرج جمعة سعيد مصاباً ويدخل مكانه التونسي حمزة لحمر.

ويستلم القادسية زمام السيطرة وسط تراجع كويتاوي واضح، ويسدد عيد كرة ارتدت له من الدفاع خارج المرمى (69).

ويلعب يعقوب الطراروة بدلاً من صابر في تبديل ثان لـ «الابيض»، فيما يدفع مارين بالغابوني اكسل ماي مكان عبدالله ماوي.ويبذل ظهير «الكويت» سامي الصانع مجهوداً فردياً انهاه بتسديدة في احضان الرشيدي (79).

وفي اخر تبديلات «الاصفر» يشارك خالد القحطاني مكان خالد ابراهيم المصاب.

ويتلاعب الطراروة بدفاع القادسية وترتد كرته للبديل راضي جمال الذي يسدد في جسم الحارس (89).ويواصل القادسية الضغط ويبعد القلاف تسديدة قوية من السوري اسراء حموية مانحاً فريقه فوزاً ثميناً اعاده الى الصدارة (90+2).

مقالات ذات صلة