سنويًا.. 258 مليون دينار لـ«المساعدات الاجتماعية»

ضاعفت وزارة الشؤون صرف بند المساعدات الاجتماعية إلى نحو 21 و22 مليون دينار شهريًا بواقع 258 مليونًا حسب موازنة العام 2017 – 2018 المالية بعد أن كانت 120 مليوناً في 2012 – 2013.

وكشف المدير المالي لوزارة الشؤون عبد العزيز ساري المطيري أن «وزيرة الشؤون الاجتماعية هند الصبيح منذ أن تولت حقيبة «الشؤون» في يناير 2014 انتهجت الإصلاح في وزارة الشؤون وأولت المساعدات الاجتماعية أهمية بالغة»، موضحًا أن «الوزارة عملت على محورين أولهما صرف المساعدات للمستحقين فقط وتوسيع شريحة متلقي المساعدات من المواطنين، والمحور الثاني وقف الصرف عن غير المستحق واستعادة الاموال التي صرفت من دون وجه حق».

وكشف المطيري، أنه «تم التوسع في صرف المساعدات المستحقة والبالغ عددها 16 فئة وهي، أسر الطلبة بالخارج، ربات البيوت، الشيخوخة، أسر الطلبة بالداخل، الأيتام، الأرامل، المطلقات، المرض، العجز المادي، البنات، أسر المسجونين، المحتضنون، التائبون، المتزوجات بغير كويتيين، شؤون القصر، العجز عن العمل»

وذكر أن «الوزارة حققت انجازًا غير مسبوق في ما يخص وقف الصرف عن غير المستحق واستعادة الاموال التي صرفت من دون وجه حق، حيث تمت مراجعة ملفات المساعدات من خلال لجان مشكلة من قانونيين ومحاسبين ومراجعين ماليين، اثبتت بالحجة حق الوزارة في استرداد اكثر من 30 مليوناً بعد ان كان المثبت من ديون ما قيمته 3 ملايين تقريبًا»، مضيفًا أن «الإدارة المالية بناء عليه نسقت مع إدارتي الرعاية الأسرية، والشؤون القانونية في الوزارة لتحصيل المديونيات أولًا باول وبشكل دوري، بعد قيامها بالبحث من خلال الربط الالي مع كافة جهات الدولة، وبرنامج إعادة الهيكلة».

مقالات ذات صلة