وزير التربية: توفير الوقاية التي يحتاجها الطلبة في حال استئناف الدراسة

اكد وزير التربية ووزير التعليم العالي الدكتور سعود الحربي ضرورة توفير الخدمات الوقائية التي يحتاجها الطلبة في حال استئناف الدراسة وتوعيتهم اعلاميا وتعليميا بأهمية منع التجمعات لما لها من مضار سلبية.

 

جاء ذلك في بيان صحفي عقب اجتماع الوزير الحربي اليوم الاحد مع مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب للاطلاع على جاهزية الهيئة لمواجهة انتشار فيروس كورونا (كوفيد – 19) في حال استئناف الدراسة.

 

وشدد الوزير على ان صحة وسلامة ابناءنا الطلبة فوق كل اعتبار مؤكدا على اهمية اخذ الاحتياطات الوقائية الصحية اللازمة لسلامة الطلبة والطالبات.

 

واوضح ان دولة الكويت ممثلة بمجلس الوزراء لا تألو جهدا ووقتا في توفير البيئة الصحية الوقائية اذ قدمت كافة الدعم والتسهيلات لتصدي وزارات الدولة ومؤسساتها المعنية لمنع تفشي الفيروس.

 

وذكر البيان ان الحربي ناقش مع ادارة الهيئة كيفية تطبيق المنصة التعليمية في كليات ومعاهد الهيئة لما لها من اهمية علمية في الوقت الراهن اضافة الى انها تفيد الطالب مستقبلا في تحصيله الدراسي.

 

واشار الى ان الوزير اثنى على جهود الهيئة التي تبذلها في التصدي لهذه الازمة متمنيا استمرارها ومتابعة مستجداتها اولا بأول وتوفير كافة المستلزمات التي تحتاجها الهيئة.

 

من جانبه قال مدير عام الهيئة الدكتور علي المضف وفقا للبيان ان مشروع المنصة التعليمية قائم وفعال حاليا وجار العمل على تطويرها بما يتناسب مع الظروف التي تمر بها البلاد حاليا.

 

وبين ان الهيئة عملت منذ بداية الظروف الاستثنائية على وضع الحلول والبدائل في ادارة الازمة الحالية واعلنت للطلبة والطالبات تأجيل الاختبارات والفعاليات الخاصة بالكليات والمعاهد حرصا منها على سلامة الطلبة.

 

وافاد انه تم العمل من خلال اللجنة العليا للقبول على امكانية اجراء التعديلات اللازمة على التقويم الدراسي اذا تطلب الأمر مضيفا ان الكليات تعمل حاليا على تفعيل فرق ادارة الازمات التي تم تشكيلها لتجهيز المرافق للطلبة بما يتلاءم مع احتياطات الوقاية الصحية المطلوبة لمنع تفشي الفيروس.

مقالات ذات صلة