«الفضالة» مشيدًا بقرارات مجلس الوزراء لمكافحة كورونا: ظرف استثنائي يتطلب حزمًا وحسمًا

أشاد النائب يوسف الفضالة بقرارات مجلس الوزراء لمواجهة فيروس (كورونا) ولا سيما المتعلقة بوقف خطوط الطيران مع بعض الدول وتعليق الدراسة، مشددًا على ضرورة حمل القادمين إلى البلاد شهادة فحص (بي سي آر) وفحصهم في المطار أيضًا.

 

وقال الفضالة في تصريح صحفي بالمركز الإعلامي لمجلس الأمة، إن هذه القرارات جاءت متأخرة، مشددًا على أن الظرف استثنائي ويتطلب قرارات استثنائية غير مسبوقة.

 

ولفت إلى أن عددًا من الدول المحيطة مثل المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان طبقت نفس الخطوات التي اتخذتها الكويت.

 

واعتبر أن العبء على مجلس الوزراء ثقيل من خلال هذه الأزمة وأن اتخاذ القرارات الاستثنائية في هذا الظرف الاستثنائي يجب أن يكون واضحًا ويستمر دون الخوف من اتخاذ هذه القرارات.

 

وشدد الفضالة على أن هذه القرارات ليست موجهة لدول معينة بل لحماية الكويت وأهلها والمقيمين على أرضها والذي يعد مطلبًا أساسيًّا.

 

وقال إن اتخاذ مثل هذه القرارات يجب أن يتم بشجاعة ومواجهة واضحة وليس بالتخبطات كما حدث عندما دخلت مجموعة من عمالة إحدى الدول من دون فحص أو أي إشعار ويتنقلون من مركز صحي لآخر حاليًا دون أن يستقبلهم أحد أو يجري الفحص عليهم.

 

ورأى أن هذه التخبطات لن تمر مرور الكرام وأن كل شيء سيطرح عند المحاسبة التي ستكون في وقتها، مضيفًا “ولكن استشعارًا للمسؤولية السياسية ومراعاة للظرف الاستثنائي الذي تمر به البلد نحاول أن نضع أيدينا بيد الحكومة للخروج من هذا الظرف”.

 

وأكد أنه حتى لو كانت هناك حالات استثنائية يتطلب دخولها للبلاد فيجب أن تحمل شهادة فحص (بي سي آر) وأن يتم فحصهم في المطار أيضًا.

 

وقال الفضالة ” في هذا الظرف الاستثنائي يجب أن نعمل بشكل استثنائي خصوصًا وأن المرحلة تتطلب حزمًا وحسمً في القرارات.

مقالات ذات صلة