«الفتوى»: لا مانع شرعًا من ترك مسافات بين المصلين لوجود العذر

أكد قطع الافتاء والبحوث الشرعية بوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية أنه لا مانع شرعاً من ترك مسافات كافية بين المصلين في الصف الواحد لوجود العذر.

 

وقالت الإدارة في فتواها ذهب جمهور الفقهاء إل أن من السنن المؤكدة عند اقامة صلاة الجماعة اتمام الصفوف وتسويتها، والتراص فيها، وهو التصاق المأمومين في كل صف ببعض وسد خللها.

 

وأضافت: إذا رأت السلطات الطبية المختصة إمكان فتح المساجد للمصلين لأداء صلاة الفروض فيها مع إلزامهم بالشروط والضوابط الاحترازية، للوقاية من انتشار فيروس كورونا والحد من انتقاله إلى الآخرين، بحسب ما تقرره الجهات الصحية المختصة، ومنها ترك مسافات كافية بين المصلين في الصف الواحد، فإنه لا مانع شرعاً من ذلك، لوجود العذر وتزول عندئذ الكراهة أو يسقط الإثم بتركها.

مقالات ذات صلة