حقيقة اعتقال الشيخ بندر عبد العزيز بليلة إمام الحرم المكي

تناقلت وسائل إعلام إيرانية وقطرية، اليوم الأحد، أنباء تفيد باعتقال الشيخ بندر عبدالعزيز بليلة إمام الحرم المكي، زاعمين أنه تم القبض عليه الأسبوع الماضي وتحديدا يوم 11 سبتمبر الجاري.

لكن نشطاء سعوديين بمواقع التواصل الاجتماعي فندوا سريعا هذا المزاعم مقدمين دليلا يضحض هذه الادعاءات التي تستهدف المملكة.

وتداول النشطاء مقطعا مصورا يظهر الشيخ بندر بليلة يؤدي صلاة عصر اليوم الأحد إماما للمصلين بالحرم المكي، وهو ما يتعارض بشكل قطعي مع مزاعم اعتقاله.

وكانت السعودية قد أوقفت بالفعل عددا من الدعاة والشيوخ المحسوبين على تنظيم الإخوان والتيارات المتشددة المصنفة إرهابية في المملكة وتم تقديم بعضهم للمحاكمة في حضور وسائل الإعلام وممثلين عن ذويهم وعن هيئة حقوق الانسان كما مكنتهم من الحصول على محامين على نفقة الدولة ومتعتهم بالوقت الكافي الذي يطلبونه للرد على الاتهامات.

وما زال البعض الآخر قيد اجراءات النيابة العامة التي تحقق وتجمع الأدلة قبل تقديم المتهمين إلى المحاكمة.

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا

الوسوم

مقالات ذات صلة