«السعدون»: كسوف حلقي للشمس يشاهد جزئيًا في الكويت 21 الجاري

قال الفلكي عادل السعدون إن كسوفا حلقيا للشمس سيحدث في 21 يونيو الجاري وسيشاهد في الكويت ككسوف جزئي يبدأ الساعة 19ر7 صباحا بالتوقيت المحلي ويستمر ساعتين وسيغطي القمر قرص الشمس بنسبة 65 بالمئة.

وأضاف السعدون لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الخميس أن الكسوف الحلقي سيشاهد من شرق إفريقيا إلى اليمن وجنوب السعودية وعمان ويمتد إلى الصين ويبدأ الساعة 45ر3 صباحا وينتهي الساعة 33ر9 صباحا بتوقيت غرينيتش.

وأوضح أن كسوف الشمس يحدث دائما في أول الشهر القمري وله ثلاثة أنواع كسوف كلي حيث يستر قرص القمر الشمس ويتحول النهار إلى ليل عدة دقائق وهناك كسوف جزئي يغطي فيه قرص القمر جزءا من قرص الشمس ويبقى ضوء الشمس منتشراً في السماء وهناك كسوف حلقي يخفي فيه قرص القمر قرص الشمس إلا من حوافها يبدو ظاهرا كحلقة نارية نتيجة صغر حجم قرص القمر لوجوده في أبعد نقطة عن الأرض (الأوج).

وذكر أن كسوف الشمس يحصل عادة عندما تكون الأرض والقمر والشمس باصطفاف واحد ويعبر القمر أمام الشمس ويغطي قرصها ويحجب ضوئها من الوصول إلى الأرض وتظلم السماء وهذا الاصطفاف يحدث ما بين مرتين إلى خمس مرات بالسنة يحدث بها كسوف كلي أو جزئي أو حلقي.

وقال السعدون إن الكسوف الكلي يتكرر كل 18 شهرا وتتراوح مدته ما بين دقيقة إلى سبع دقائق ونصف الدقيقة على الموقع الواحد وكل موقع يحدث به كسوف كلي لا تتكرر الحالة به إلا بعد ما بين 360 إلى 410 سنوات من حيث مسار الكسوف.

ولفت إلى أنه في الكويت حدثت عدت كسوفات جزئية غطى بها القمر معظم قرص الشمس في أعوام 1914 و1922 و1976 و1999 أما الكسوف الكلي الذي حدث بالكويت فكان في 25 فبراير عام 1952 واختفى النهار وتحولت السماء إلى ليل وظهرت النجوم متوقعا أن يحدث كسوف كلي للشمس في الكويت في 20 مارس عام 2034.

مقالات ذات صلة