«الطرق» تنجز 97.2 في المئة من مشروع جسر جابر «وصلة الدوحة»

 

أعلنت الهيئة العامة للطرق والنقل البري اليوم إن نسبة الإنجاز في أعمال مشروع إنشاء وصيانة جسر الشيخ جابر الأحمد – وصلة الدوحة بلغت 97.2 في المئة وإنه سيتم الانتهاء منها بنهاية العام الجاري.

وقال المدير العام للهيئة المهندس أحمد الحصان في تصريح إن المشروع يستهدف ربط منطقة الدوحة بمنطقة الشويخ وجسر الشيخ جابر الأحمد (الرئيسي) بغية تخفيف حدة الازدحام المروري فضلا عن استكمال منظومة الطرق بالبلاد.

وأضاف إن أعمال المشروع تتضمن الطريق البري وطوله 4.7 كيلومتر ويشمل خمسة جسور علوية بطول 725 مترا والجسر البحري البالغ طوله 7.7 كيلومتر، موضحا أنه يشمل ثلاثة حارات مرورية وحارة للأمان في كل اتجاه بتكلفة 165.7مليون دينار كويتي.

وأوضح أن الجسر البحري يبدأ من ميناء الشويخ (المنطقة الحرة) ويعبر جون الكويت غربا ويمر بجانب جزيرة أم النمل ليصل إلى منطقة الدوحة ثم يربط بطريق الدوحة السريع.

وأفاد بأن الجسر تم تصميمه وفقا للمواصفات الفنية لوزارة الأشغال العامة ليكون عمره الافتراضي 100 عام، مؤكدا أن تنفيذ هذا المشروع يأتي بخبرات محلية وعالمية تقوم بالإشراف على أعماله.

مقالات ذات صلة