«الهلال الأحمر» يوزع السلال الغذائية على العمال بمنطقة صباح السالم

وزعت جمعية الهلال الأحمر الكويتي 1000 سلة غذائية و1000 كرتون حليب على العمال والمقيمين في منطقة (صباح السالم) وذلك بالتعاون مع وزارة الداخلية.

 

وقالت الامين العام للجمعية مها البرجس اليوم الثلاثاء لوكالة الانباء الكويتية (كونا) على هامش التوزيع إن الجمعية تواصل من خلال هذا توزيع تلك السلال دورها الإنساني في مسيرة الدعم المجتمعي.

 

وأضافت البرجس أن توزيع السلال الغذائية على العمال والمقيمين في منطقة (صباح السالم) يأتي استكمالا للتوزيعات التي سبقتها في مناطق جليب الشيوخ وخيطان والفروانية.

 

وأوضحت أن الجمعية تولي اهتماما كبيرا لكافة المناطق التي يتواجد فيها العمال والأسر المحتاجة مبينة أن الجمعية ستوزع السلال الغذائية غدا في منطقة صبحان التي يوجد بها كثافة عمالية.

 

وذكرت أن السلة التي يتم توزيعها تتضمن مواد غذائية أساسية متنوعة وتغطي المتطلبات الضرورية للعمالة والمقيمين لمدة تزيد على الشهر.

 

وشددت على أهمية تعزيز الجهود لتوعية العمالة بضرورة اتباع تعليمات مكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد – 19) والالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

 

وأكدت البرجس في هذا الصدد أهمية تكاتف فئات المجتمع لعبور الأزمة الحالية مشيدة بالتعاون الكبير مع الجهات المعنية الذي أثمر الكثير من الإنجازات لمكافحة فيروس كورونا.

 

وأشارت الى أن المجتمع الكويتي جبل على قيم العطاء والتضامن النابعة من كرم العادات والتقاليد الأصيلة التي يتميز بها شعب الكويت خصوصا أن المبادرات الخيرية في ظل هذه الجائحة تسهم نحو تفعيل مفهوم الشراكة المجتمعية وتعزز من تكاتف المجتمع.

 

من جانبه أثنى محافظ محافظة (مبارك الكبير) محمود بوشهري في تصريح صحفي على هامش التوزيع بجهود جمعية الهلال الاحمر الكويتي والمتطوعين في مواجهة التحديات الإنسانية ومثابرتهم في أصعب الأوقات لمكافحة الفيروس المستجد.

 

وأشار بوشهري إلى أهمية توزيع هذه المساعدات الغذائية التي تسهم في التخفيف على العمال والمقيمين الموجودين في المناطق المعزولة مضيفا أن توزيع السلال الغذائية يأتي في سياق جهود الدولة لمكافحة (كورونا).

 

ونوه بحسن التعاون والتنسيق من قبل الهلال الاحمر الكويتي ورجال (الداخلية) ومحافظة (مبارك الكبير) في توزيع السلال الغذائية على العمال والمقيمين في منطقة صباح السالم.

مقالات ذات صلة