“الحرس الوطني”: نعمل بخطين عسكري ومدني يساندان مختلف الجهات الحكومية

قال وكيل الحرس الوطني الكويتي الفريق ركن مهندس هاشم الرفاعي ان الحرس يعمل في خطين الاول عسكري يساند وزارتي الدفاع والداخلية والآخر مدني لمساندة الجهات الحكومية.

جاء ذلك في كلمة للفريق الرفاعي في اجتماع السلطتين التشريعية والتنفيذية الذي عقد اليوم الاحد في مكتب مجلس الامة لبحث تداعيات واثار هطول الانطار الغزيرة على البلاد.
وأضاف الفريق الرفاعي “في عام 2004 قام الحرس الوطني بتأسيس وحدة لاسناد اجهزة الدولة في حال وجود اي ازمة تشهدها البلاد”.

وبين ان الحرس الوطني “اعد خطة لوجستية كاملة منذ بدء هطول الامطار الغزيرة فجر الثلاثاء الماضي للتعامل مع تداعيات هذه الامطار بالتنسيق مع الجهات الحكومية المعنية”.

وأشار الى قيام الحرس بتأسيس مركز اداري في شمال البلاد يضم عددا من ضباط وعسكريي الحرس ومزود بكافة الاليات والمعدات للتعامل مع حالات غرق المنازل والمباني والسيارات وانسداد مجاري الامطار والصرف الصحي في بعض المناطق التي شهدت امطارا غزيرة.

مقالات ذات صلة