نيوكاسل يونايتد يتعادل مع توتنهام في الوقت الضائع بلمسة يد مثيرة للجدل

استفاد نيوكاسل يونايتد من لمسة يد جديدة مثيرة للجدل في الوقت بدل الضائع وسجل كالوم ويلسون من ركلة جزاء ليتعادل 1-1 مع توتنهام هوتسبير في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم الأحد.

وتقدم توتنهام بهدف عن طريق لوكاس مورا في الدقيقة 25 ولم يسدد نيوكاسل أي كرة على المرمى حتى الوقت بدل الضائع للشوط الثاني حيث ارتقى آندي كارول لكرة عالية أمام إيريك داير ولمس المهاجم الكرة برأسه لتصطدم بمدافع توتنهام.

ولجأ الحكم بيتر بانكس إلى متابعة اللقطة عبر شاشة حكم الفيديو المساعد وأشار إلى احتساب ركلة جزاء وسط احتجاج من لاعبي توتنهام.

ونفذ ويلسون ركلة الجزاء بنجاح لينتزع فريق المدرب ستيف بروس التعادل الذي بدا مستبعدا أغلب فترات المباراة.

وحدثت واقعة مؤثرة مشابهة في فوز مانشستر يونايتد على برايتون، وكذلك في انتصار إيفرتون على كريستال بالاس يوم السبت.

وبدأ فريق المدرب جوزيه مورينيو بقوة وأنقذ كارل دارلو حارس نيوكاسل ركلة حرة من جيوفاني لوسيلسو ومتابعة من هاري كين.

وتألق دارلو أيضا في إنقاذ ضربة رأس من كين لكن توتنهام تقدم حيث مرر سون هيونج-مين الكرة إلى كين ناحية اليسار قبل أن يرسل كرة أرضية حولها مورا من مدى قريب إلى هدف.

وسدد سون كرة قوية بقدمه اليسرى في القائم قبل أن يمنع إطار المرمى محاولة أخرى من اللاعب الكوري الجنوبي قبل الاستراحة.

وأخرج مورينيو لاعبه سون بين الشوطين، ربما يكون بسبب الارتباط بمباريات عديدة متتالية، لكن الأداء الهجومي تراجع بدونه.

ومع ذلك قدم توتنهام ما يكفي لتحقيق الفوز قبل أن تحدث لمسة اليد المثيرة للجدل، ما تسبب في نوبة غضب من المدرب البرتغالي.

مقالات ذات صلة