الملتقى الإعلامي العربي: سمو الأمير الراحل كان داعما للإعلام والإعلاميين طوال مسيرته

نعى الملتقى الإعلامي العربي سمو الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح رحمه الله الذي كان داعما للاعلام والإعلاميين طوال مسيرته المهنية الحافلة.

واستذكر الملتقى في بيان صحفي اليوم الأربعاء باسم منتسبيه الإعلاميين من العالم العربي مواقف سموه طيب الله ثراه في دعم الاعلام والإعلاميين من خلال مناصبه المختلفة التي تولاها خلال مسيرته المهنية الحافلة مسترجعين بعضا من المواقف والذكريات مع سمو الأمير الراحل.

وقال الأمين العام للملتقى ماضي الخميس وفق البيان إن سمو الأمير الراحل كان راعيا للملتقى الإعلامي العربي وداعما وصاحب الفضل في استمراره منذ انطلاقته في عام 2003.

وأضاف الخميس أن الفقيد عرف بإنسانيته وحرصه الكبير على دعم فعاليات وأنشطة الملتقى منذ انطلاقته مبينا أن الأمير الراحل طيب الله ثراه كان حريصا على اقامته في موعده كل عام.

وذكر أن الأمير الراحل عرف بحنكته الدبلوماسية التي صقلت على مدار أكثر من 60 عاما كان لها عظيم الأثر في منح منظمة الأمم المتحدة له لقب قائد العمل الإنساني.

وبين أن سموه رحمه الله كان حريصا على نشر السلام وإعلاء مبادئ الديمقراطية وحرية الرأي والتعبير منذ تعيينه رحمه الله وزيرا للارشاد والأنباء في الحكومة الأولى وهو أول وزير إعلام في تاريخ دولة الكويت.

مقالات ذات صلة