سفارة الكويت في صربيا استقبلت المعزين بوفاة سمو أمبر البلاد الراحل

قال سفير دولة الكويت لدى صربيا يوسف عبدالصمد ان سفارة الكويت في العاصمة بلغراد فتحت سجلا للتعازي بوفاة سمو أمير البلاد الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح طيب الله ثراه في الايام الثلاثة الماضية.

جاء ذلك في في اتصال هاتفي اجراه السفير الكويتي مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت.

وتقدم السفير عبدالصمد بخالص العزاء وصادق المواساة الى مقام حضرة صاحب السمو امير البلاد الشيح نواف الاحمد الجابر الصباح بهذا المصاب الجلل سائلا المولى تعالى ان يرحم الراحل الكبير ويسكنه فسيح جناته.

وذكر ان العديد من كبار المسؤولين الصربيين توافدوا على مقر السفارة لتقديم واجب العزاء ولفيف من السفراء ورؤساء البعثات الدبلوماسية اضافة الى عدد كبير من ابناء الجالية العربية والاسلامية المقيمة في صربيا فضلا عن اصدقاء الكويت من الصربيين وممثلي المشيخة الاسلامية في مديني (نوفي بلغراد) و(نوفي بازار).

واوضح انه كان في مقدمة المعزين الممثل الشخصي لرئيس الجمهورية الصربية الكسندر فوتشيتش الذي نقل رسالة تعزية شفهية من فخامة الرئيس الصربي بوفاة الشيخ صباح الاحمد طيب الله ثراه.

واضاف ان نائب رئيس البرلمان الصربي فلاديمير مارينكوفيتش وممثل الحكومة الصربية وزير الدولة للشؤون الخارجية نيمانيا ستيفانوفيتش أديا واجب العزاء في مقر السفارة بالاضافة الى التعازي التي تلقتها السفارة من ولي العهد الصربي الذي يحتل منصبا شرفيا في صربيا.

وقال ان الجماعة الاسلامية الصربية اقامت امس الجمعة صلاة الغائب على المغفور له باذن الله تعالى سمو الامير الراحل الشيخ صباح الاحمد طيب الله ثراه بعد صلاة الجمعة في مسجد البيرق بالعاصمة بلغراد.

وردا على سؤال حول ردود فعل وسائل الاعلام الصربية على رحيل سمو الامير صباح الاحمد قال السفير عبدالصمد انها اجمعت على ان “رحيل هذا القائد الفذ خسارة كبيرة لعموم المنطقة مبرزة الجهود الانسانية الخيرة التي شمل بها مختلف ارجاء المعمورة”.

واشار السفير الى ان وسائل الاعلام الصربية ركزت بشكل خاص على مساعيه الحميدة لحل النزاعات في المنطقة.

مقالات ذات صلة