الجبري: جائزة “المعلوماتية” من أهم الجوائز التقنية العالمية

قال وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب الكويتي محمد الجبري اليوم الأربعاء إن جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية باتت من أهم الجوائز التقنية في العالم بما تقدمه من نشاطات وفعاليات تجاوزت حدود البلاد وتخطت الفضاءات العربية إلى الآفاق العالمية.

وأضاف الجبري في تصريح صحفي خلال جولة في جناح الجائزة بمعرض الكويت الدولي للكتاب ال43 الذي يستمر حتى ال24 من نوفمبر الجاري أن جائزة (المعلوماتية) دعمت المهتمين بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات وأذكت روح المنافسة بين المشاريع التقنية كما ساهمت في نشر الثقافة الرقمية والتوعية بالأجهزة الذكية.

وذكر أن الجائزة تستعرض بجناحها منجزات الذكاء الاصطناعي وأنواعا مختلفة من الروبوتات الذكية وألعاب السيارات (أوفردرايف).

من جانبه قال نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للجائزة المهندس بسام الشمري في تصريح صحفي أن هذا المعرض يعد فرصة ثمينة لتقديم كل ما هو جديد في عالم الاتصالات الذكية والذكاء الاصطناعي مبينا أن المشاركة بهذا المعرض ترسخ العلاقة بين هيئات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية في المجال الثقافي التقني حيث أخذ الكتاب الإلكتروني ينافس الكتاب الورقي.

بدورها قالت منسق لجنة معرض الكتاب فاطمة السري في تصريح مماثل إن جناح الجائزة يشهد هذا العام زخما من النشاطات التقنية والمسابقات الثقافية والمحاضرات ذات الصلة بالذكاء الاصطناعي وتستقطب طلاب المدارس لتقدم لهم المعلومات التقنية التي تفيدهم في حياتهم وتقوي مهاراتهم وقدراتهم التكنولوجية.

يذكر أن جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية جائزة عالمية ذات مشروع حضاري انطلقت عام 2001 وقدمت العديد من الفعاليات والنشاطات مثل جائزة الكويت وجائزة المعلوماتية على مستوى الوطن العربي.

ووسام المعلوماتية على المستوى العالمي إضافة إلى الملتقى العالمي للمعلوماتية ومسابقات عدة ك (تدوين وشفت الكويت) كما عقدت عدة مجالس حوارية ودواوين معلوماتية فضلا عن مشاركتها في معرض الكتاب السنوي منذ عام (2017).

مقالات ذات صلة