«المواشي»: أول شحنة أغنام حية تصل من أستراليا خلال أسبوعين

أعلنت شركة نقل وتجارة المواشي، عن تحميل أول شحنة أغنام حية مصدرة من استراليا إلى الخليج العربي، ستصل إلى البلاد في غضون أسبوعين، بعد فترة انقطاع منذ يونيو الماضي، وجرى ذلك ريثماحصلت شركتها التابعة في استراليا (رتوا) على رخصة تصدير مواشي من وزارة الزراعة والموارد المائية الفيدرالية الاسترالية، ما يجعلها مصدر معتمد في ولاية غرب استراليا (بيرث) لشحنات الأغنام لمنطقة الخليج العربي والشرق الأوسط.
من جهته أوضح،الرئيس التنفيذي لشركة نقل وتجارة المواشي المهندس أسامة خالد بودي، أن منح هذه الرخصة تم بعد المرور بسلسلة من الإجراءات المُفَصلة والمراجعات الدقيقةالتي يتم إجراؤها من قبل السلطات الاسترالية، وقد تم منحنا هذه إلرخصة بعد التأكد من مطابقة “المواشي” لجميع الاشتراطات والمواصفات المطلوبة على ناقلات الشركةومزارعها، وإجراءات نقل ورعاية الماشية ابتداءا من استراليا وانتهاء في دولة الكويت ودول المنطقة.
وأكد بودي، أن دولة الكويت كانت في طليعة الدول التي التزمت بتطبيق نظام ضمان المصدرين لسلسة التوريد ESCAS، والذي كان يهدف إلى ضمان معاملة المواشي المصدرة لأغراض التسمين والذبح بما يتوافق مع المعايير الدولية للرفق بالحيوان، كما وأن “المواشي” تطبق كافة الأنظمة الاسترالية والتي تعتبر من إعلى المعايير العالمية في رعاية ونقل الماشية منها نظام ASEL و MO.43 .
ولفت بودي إلى أن الشركة استوردت العام الماضي نحو مليون و280 ألف رأس من الأغنام إلى الكويت و قطر والإمارات وعمان.
و ذكر أن شركة نقل وتجارة المواشي، منذ تأسيسها عام 1973م، دأبت على أن تكون مثالا يحتذى به عالميا كأكبر ناقل للأغنام الحية في العالم، حيث نقلت خلال أكثر من 45 عاماً ما يزيد عن 80 مليون رأس من الأغنام الاسترالية للمنطقة، على اسطولها البحري المعتمد من قبل السلطات الاسترالية، واضعة نصب عينيها سمعة دولة الكويت، و حرصها على الالتزام بكافة المواثيق والإجراءات الدولية لتحقيق أعلى مستويات الجودة و سلامة النقل البحري للماشية.
وأكد بودي، على أن جميع السفن التابعة لـ “المواشي” معتمدة من قبل السلطات الاسترالية، حيث يتم فحص المواشى قبل تحميلها وكذلك يتم فحص السفينة قبل إبحارها، ويرافق كل رحلة طبيب بيطري استرالي الجنسية مرخص من قبل وزارة الزراعة الاسترالية يرفع تقاريره مباشرة إليها، كما يوجد ضمن طاقم كل رحلة بحرية مراقب ماشية استرالي الجنسية تابع لشركتنا مهمته مراقبة الماشية من بداية الرحلة إلى نهايتها ورصد أية تجاوزات أو ملاحظات خلال الرحلة البحرية.
وفي محاولة لطمأنة الاستراليين بخصوص صادراتهم، أوضح بودي،أن “المواشي” تعمل جاهدة للحد من نفوق الأغنام وعدم تعريض الماشية لأي إجهاد وأنها استثمرت ملايين الدولارات في سبيل تحقيق ذلك، وقد بدى ذلك جليا بالأرقام المعلنة والمسجلة لدى الهيئات الاسترالية بانخفاض نسبة النفوق السنوية لبواخر الشركة إلى أن وصلت إلى أقل من 1% خلال آخر عشر سنوات.
وقال أن الماشية المنقولة عبر أسطول “المواشي” البحري، تحظى برعاية وإشراف بيطري طوال فترة الرحلة البحرية من استراليا إلى الكويت عبر طاقم الرحلة الذى يبلغ 70 فردا، وتحرص “المواشى” على سلامة فريق الرعاية البيطرية المرافق للرحلة وذلك من خلال الكشف الطبي الدوري لضمان سلامتهم ، كما يتم فحص الماشية فور وصولها إلى الكويت من قبل الهيئة العامة للزراعة والثروة السمكية قبل التصريح بخروجها من الميناء، ليتم نقلها بواسطة شاحنات مجهزة إلى مزرعة “المواشي” الحاصلة على جائزة أفضل حظائر على مستوى الشرق الأوسط وشمال افريقيا من هيئة اللحوم والماشية الاسترالية MLA، حيث يتم فحص ورعاية المواشى خلال فترة وجودها بالمزرعة .
وبعد الذبح حسب تعاليم الشريعة الإسلامية السمحة في مسلخ العاصمة وسوق الماشية المركزي التابع لـ “المواشي” والمعتمد والمؤهل الذييراعي الاشتراطات الصحية الكويتية، يتم اعتماد اللحوم المذبوحة من قبل الهيئة العامة للغذاء والتغذية،ثم تنقل إلى مصنع الشركة المزود بمختبر الجودة الحاصل على شهادة HACCP للسلامة الغذائية،حيث يقوم المصنع بفحص اللحوم قبل توزيعها، وذلك لضمان وصول المنتجات إلى المستهلك تحت مفهوم “الجودة الحلال”.
وتقدم بودي بالشكر الجزيل إلى كل مننائب وزير الخارجية خالد سليمان الجارالله، ووزير التجارة والصناعة خالد ناصر الروضان، ووكيل وزارة التجارة والصناعة د. خالد علي الفاضل، مشيدابالجهود الجبارة التي قام بها، سفير دولة الكويت السابق لدى استراليا نجيب عبدالرحمن البدر، من خلال مقابلته للمسؤولين الحكوميين الاستراليين وبعض أعضاء البرلمان ودعوتهم لزيارة الكويت للاطلاع على أعمال شركة نقل وتجارة المواشي.
وتقدم بودي أيضا بالشكر الجزيل لسفير استراليا لدى الكويت، جوناثان غيلبرت، ووزير الزراعة والموارد المائية الفيدراليديفيد ليتلبراود.
وقد نتج عن هذا المجهود الجبار للسفير البدرقيام وزير الزراعة والموارد المائية الفيدرالي ديفيد ليتلبراود بزيارة رسمية إلى دولة الكويتوالالتقاء مع إدارة شركة نقل وتجارة المواشي، والذي اكد خلال زيارته دعم الحكومة الاسترالية التام لاستمرار تجارة المواشيالحية إلى منطقة الشرق الأوسط طوال العام.

مقالات ذات صلة