انطلاق ملتقى “وعد الذكاء الاصطناعي” بجامعة الكويت

بدأت فعاليات ملتقى (وعد الذكاء الاصطناعي) تحت رعاية رئيسة مجلس أمناء جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية الشيخة عايدة سالم العلي الصباح في جامعة الكويت وتستمر لمدة يومين.

وقالت رئيسة مجلس أمناء جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية عايدة سالم العلي الصباح اليوم الاثنين في كلمة افتتاح الملتقى ان هذه الظاهرة العلمية تلبي رؤية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائد العمل الإنساني حفظه الله ورعاه في جعل الكويت مركزا تجاريا وماليا وتقنيا متقدما.

وأكدت على أهمية هذا الملتقى الذي يقدم مقترحات لتوجيه التعليم وتأهيل الناشئة والشباب للمستقبل القادم لمواكبة المتغيرات في سوق العمل والمتطلبات المتجددة مبينه انه من المتوقع أن يتنامى سوق الوظائف المرتبطة بصنع الروبوتات وبرمجتها وتشغيلها وصيانتها في عصر البيانات الضخمة.

وشكرت الشيخة الصباح مؤسسة الكويت للتقدم العلمي على تنظيم الملتقى بالتعاون مع جائزة سمو الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية مشيرة إلى أهمية العلم وأن وعد العلم للانسانية هو تحقيق رخائها في هذا الكوكب الزاخر بالنعم.

من جانبه قال مدير عام مؤسسة الكويت للتقدم العلمي عدنان شهاب الدين في كلمة مماثلة انه للعام الثاني على التوالي وبالتزامن مع معرض الكويت الدولي للكتاب تختار المؤسسة موضوعا علميا من الموضوعات المهمة على الساحة العلمية وتقيم ملتقى علميا لمناقشة تداعياته على دولة الكويت.

واوضح ان الملتقى يشمل فعاليات ثقافية موجهة للأسرة والأطفال والناشئة لنشر الوعي حول الذكاء الاصطناعي مضيفا ان المؤسسة تقيم هذاالمؤتمر تجديدا لالتزامها بدعم الجهود الوطنية الرامية إلى تحويل الاقتصاد الكويتي إلى اقتصاد المعرفة وذلك من خلال شراكاتها مع المؤسسات الوطنية والمنظمات الإقليمية والدولية.

واكد أن النمو المتسارع في مجال الذكاء الاصطناعي والتطورات في تعلم الآلة وأجهزة الذكاء الفائق جميعها تعمل على توسيع مجالات الذكاء الانساني.
من جهته أكد سفير الولايات المتحدة الأمريكية لدى الكويت لورانس سيلفرمان حرصه على دعم هذا الملتقى وحضور ممثلين من السفارة وعلماء في مجال الذكاء الاصطناعي.

كما يشارك في هذا الحدث المتميز أكاديميون وباحثون ومهندسون ورواد أعمال من المختصين بمجالات الذكاء الاصطناعي من الكويت والدول العربية والولايات المتحدة الأمريكية لعرض أحدث الأبحاث والتطورات وذلك في ثلاث محاور أساسية حول دور الذكاء الاصطناعي وكيفية تغير حياتنا تغيرا عميقا بفعل تطبيقات الذكاء الاصطناعي بالاضافة الى تطبيقات الذكاء الاصطناعي في تطوير التعليم.

يذكر ان الملتقى هو احد الفعاليات العلمية التي تقيمها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي بالتعاون مع جائزة الشيخ سمو سالم العلي الصباح للمعلوماتية وذلك تزامنا مع معرض الكويت الدولي للكتاب 43 وبإستضافة جامعة الكويت

مقالات ذات صلة