مجلس الوزراء: نجدد الدعوة لجميع الإخوة النواب إلى التطلع للمستقبل

صرح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، أنس الصالح، بأن مجلس الوزراء تقدم بالتهنئة إلى الأخوة رئيس مجلس الأمة ونائبه وأمين السر والمراقب بمناسبة فوزههم بمناصبهم بعد الانتخابات التي أجريت يوم أمس الأول، متمنيا لهم التوفيق في القيام بمهامهم المحددة في الدستور واللائحة على الوجه الأكمل.

 

وعبر مجلس الوزراء عن ارتياحه إزاء ما انتهت إليه جلسة مجلس الأمة أمس الأول، من تغليب المصلحة العامة، والحرص على توجيه الجهود إلى معالجة القضايا التي تهم الوطن والمواطنين وإيلائها ما تستحقه من اهتمام.

انسجاماً مع توجيهات حضرة صاحب سمو الأمير السامية، التي أكد عليها سموه في النطق السامي وما تستهدفه من توحيد الجهود والامكانات من أجل رفعة الكويت وتقدمها وتكريس أمنها واستقرارها.

وكرر المجلس دعوته للجميع إلى التطلع إلى المستقبل بأيدٍ ممدودة وقلوب مفتوحة وبداية جديدة ورغبة صادقة بالتعاون مع جميع الأخوة الأعضاء المحترمين، أساسه أن المجلس والحكومة شركاء في حمل المسئولية الوطنية لتحقيق غايات وتطلعات أهل الكويت الأوفياء، التي تتطلب في هذه المرحلة المهمة تفعيل التشاور وتعميق الحوار الجاد حول كافة القضايا والموضوعات التي تحظى باهتمام جميع الأخوة الأعضاء تمهيدا لمناقشتها دون تأخير في إطار من الموضوعية والجدية والحرص على المصلحة العامة، باعتبار ذلك السبيل الأمثل لتحقيق الغايات الوطنية المنشودة وتلبية أمال وتطلعات المواطنين.

 

وشدد على أن مجلس الوزراء يكرر التأكيد أنه لن يدخر جهدا لتدعيم التعاون البناء المثمر مع مجلس الأمة الموقر وأعضائه جميعا، ومد الجسور التي تشكل القاعدة الأساسية للممارسة البرلمانية الصحية التي نتطلع إليها دائماً في إطار من أحكام الدستور والقانون وتنفيذ التوجيهات السامية لحضرة صاحب السمو الأمير.

مقالات ذات صلة