لجنة البيئة في «البلدي» تؤكد أهمية نظافة المحافظات الست وتطوير عقود النظافة لرفع كفاءتها

أكدت‭ ‬لجنة‭ ‬البيئة‭ ‬في‭ ‬المجلس‭ ‬البلدي‭ ‬الكويتي‭ ‬اليوم‭ ‬الأربعاء‭ ‬أهمية‭ ‬نظافة‭ ‬المحافظات‭ ‬والطرقات‭ ‬وتطوير‭ ‬عقود‭ ‬النظافة‭ ‬لرفع‭ ‬كفاءتها‭ ‬اذ‭ ‬أصبحت‭ ‬مطلبا‭ ‬ضروريا‭ ‬لاسيما‭ ‬أنه‭ ‬يمثل‭ ‬المظهر‭ ‬العام‭ ‬للبلاد‭.‬

وطالب‭ ‬رئيس‭ ‬المجلس‭ ‬البلدي‭ ‬أسامة‭ ‬العتيبي‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬على‭ ‬هامش‭ ‬ورشة‭ ‬عمل‭ ‬لجنة‭ ‬البيئة‭ ‬بعنوان‭ (‬كفاءة‭ ‬أداء‭ ‬شركات‭ ‬النظافة‭ ‬وتأثيرها‭ ‬على‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬ودور‭ ‬البلدية‭ ‬في‭ ‬المراقبة‭ ‬والمحاسبة‭) ‬بأن‭ ‬تكون‭ ‬العقود‭ ‬الجديدة‭ ‬ذات‭ ‬منفعة‭ ‬تعود‭ ‬على‭ ‬المواطنين‭ ‬والوافدين‭.‬

وأشاد‭ ‬العتيبي‭ ‬بدور‭ ‬البلدية‭ ‬ومساهمتها‭ ‬الفعالة‭ ‬واستنفارها‭ ‬مع‭ ‬الوزارات‭ ‬المعنية‭ ‬خلال‭ ‬موجة‭ ‬الأمطار‭ ‬الغزيرة‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬ما‭ ‬يؤكد‭ ‬الدور‭ ‬الكبير‭ ‬الذي‭ ‬تقوم‭ ‬به‭ ‬البلدية‭ ‬من‭ ‬جهود‭ ‬جبارة‭ ‬في‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬البيئة‭ ‬والنظافة‭.‬

وقال‭ ‬إن‭ ‬‮«‬لدى‭ ‬البلدية‭ ‬آليات‭ ‬متهالكة‭ ‬من‭ ‬العقود‭ ‬القديمة‭ ‬يجب‭ ‬استبعادها‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬توقيع‭ ‬عقود‭ ‬جديدة‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬القادمة‮»‬‭.‬

من‭ ‬جانبها‭ ‬قالت‭ ‬رئيسة‭ ‬لجنة‭ ‬البيئة‭ ‬في‭ ‬المجلس‭ ‬مها‭ ‬البغلي‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬مماثلة‭ ‬إن‭ ‬الورشة‭ ‬ناقشت‭ ‬عقود‭ ‬النظافة‭ ‬وكفاءتها‭ ‬وأوجه‭ ‬القصور‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬العقود‭ ‬التي‭ ‬ظهرت‭ ‬خلال‭ ‬أزمة‭ ‬الأمطار‭ ‬الأخيرة‭.‬

وأفادت‭ ‬البغلي‭ ‬بأن‭ ‬الورشة‭ ‬ناقشت‭ ‬أيضا‭ ‬رؤية‭ ‬بلدية‭ ‬الكويت‭ ‬لوضع‭ ‬النظافة‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬وامكانية‭ ‬تطوير‭ ‬العقود‭ ‬الحالية‭ ‬ورفع‭ ‬كفاءتها‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬وضع‭ ‬الحلول‭ ‬و‭ ‬التوصيات‭.‬

من‭ ‬ناحيته‭ ‬قال‭ ‬مقرر‭ ‬لجنة‭ ‬البيئة‭ ‬عبدالسلام‭ ‬الرندي‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬أخرى‭ ‬إن‭ ‬الورشة‭ ‬ناقشت‭ ‬موضوع‭ ‬النظافة‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬المحافظات‭ ‬في‭ ‬البلاد‭ ‬وتم‭ ‬طرح‭ ‬بعض‭ ‬الأسئلة‭ ‬على‭ ‬الجهاز‭ ‬التنفيذي‭ ‬وطرق‭ ‬المراقبة‭ ‬على‭ ‬عقود‭ ‬النظافة‭ ‬والآليات‭ ‬المتبعة‭.‬

وأضاف‭ ‬الرندي‭ ‬أن‭ ‬اللجنة‭ ‬اتفقت‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬مستوى‭ ‬النظافة‭ ‬دون‭ ‬الطموح‭ ‬كما‭ ‬تم‭ ‬مناقشة‭ ‬تقرير‭ ‬ديوان‭ ‬المحاسبة‭.‬

مقالات ذات صلة