«بارنييه»: الاتحاد الأوروبي سيبقى صديقا وشريكا لبريطانيا بعد «بريكست»

أعلن كبير المفاوضين الأوروبيين في ملف «بريكست» ميشال بارنييه اليوم إن الاتحاد الأوروبي سيبقى «شريكا وصديقا» للمملكة المتحدة بعد خرروجها من الاتحاد، وذلك لدى وصوله إلى بروكسل للمشاركة في القمة الأوروبية التي يفترض أن تصادق على اتفاق ينظم خروج بريطانيا من التكتل.

وأكد بارنييه أنه وخلال المفاوضات «الشديدة الصعوبة والتعقيد»، عمل «مع المملكة المتحدة (ولم يعمل) إطلاقا ضدها»، داعيا «الجميع الى الاضطلاع بمسؤولياتهم»، في وقت لا يزال إقرار البرلمان البريطاني للاتفاق المنظّم لـ«بريكست» غير محسوم.

مقالات ذات صلة