اليوم.. مجلس الأمة ينظر في طلب استجواب سمو رئيس الوزراء

افتتح رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم الجلسة بعد رفعها نصف ساعة لعدم اكتمال النصاب، وتلا الامين العام للمجلس علام الكندري أسماء الحضور والمعتذرين عن الجلسة.

ويعقد المجلس اليوم جلسة عادية لمناقشة البنود المدرجة على جدول الأعمال وأبرزها النظر في الطلب المقدم لاستجواب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك بصفته.

ولم يوافق مجلس الأمة على طلب النائب عبدالوهاب البابطين بشأن ما قال حول «شطب جمل من المضبطة»، حيث رد الرئيس الغانم  بالقول: يعرض الأمر على المجلس.

وأضاف الغانم: «أنا شطبت (شفنا واحد يقولك نبي رنج وواحد يقولك شعر) وشطبت من كلامي.. هذا بس اللي انت تبي تشوفه».

وصادق المجلس على المضبطة وانتقل لبند كشف الأوراق والرسائل الواردة.

وقال النائب علي الدقباسي إن هناك رسالة من لجنة الداخلية والدفاع عن الدوائر الانتخابية، مشيرا الى أن «نظامنا الانتخابي أشبه بنظام جنوب أفريقيا أيام التمييز العنصري».

وأضاف: نحن نعيش في نظام انتخابي واحد سواء صوت واحد أو 4 أصوات أو 25 دائرة، لأن المجلس يعبر عن محافظتين فقط.

من جانبه أيد النائب أسامة الشاهين ما جاء في رسالة «الخارجية البرلمانية» بأنه يجب أن تخضع القروض المقدمة من الصندوق الكويتي للمراقبة لإنفاق الأموال في الاتجاه الصحيح.

وقال: نطالب باستحداث ملحق إنساني في سفاراتنا بالخارج ليراقب ويحاسب القروض التي تقدمها الكويت، ولمتابعة وصول التبرعات الإنسانية الى مكانها الصحيح.

بدوره، قال النائب صالح عاشور إن ما يقدم من هبات وتبرعات من الصندوق الكويتي خارج رضى الشعب  الكويتي.

وأشار الى أن اللجنة التعليمية الب رلمانية لم تعالج منذ 3 سنوات الشهادات المضروبة بشكل حاسم.

مقالات ذات صلة