اعتزاز كويتي بالتقدير العالمي العظيم لسمو الأمير بعد زيارته لنظيره الأمريكي

رحب مجلس الوزراء بعودة حضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه إلى أرض الوطن بعد زيارة رسمية إلى واشنطن مؤخرًا.

وأكد مجلس الوزراء، بأن هذه الزيارة جاءت ترجمة حقيقية لعمق العلاقات التاريخية بين دولة الكويت والولايات المتحدة الأمريكية وتطلعهما المشترك نحو المزيد من التلاحم انطلاقًا من حرص قيادتي البلدين على تحقيق المزيد من التعاون المثمر، فيما يعود بالخير على الشعبين الصديقين والتشاور المستمر حول مختلف التطورات والمسائل الراهنة والسبل الكفيلة بدعم الاستقرار والسلام في المنطقة.

وعبر مجلس الوزراء عن، عميق اعتزازه وتقديره لردود الأفعال المتتالية على كافة المستويات الرسمية والشعبية خليجيًا وعربيًا ودوليًا والتي عكست حرص هذه الدول ومواقفها المبدئية في رفض المساس برمز دولة الكويت وأميرها وإدراكها الواعي لما يتمتع به سموه حفظه الله ورعاه من احترام ومكانة متميزة وتقدير عالمي كبير.

الوسوم

مقالات ذات صلة