أمين سر مجلس الأمة: رفع الجلسة نهائيا تم بسبب فقدان النصاب

أوضح أمين سر مجلس الأمة النائب عوده الرويعي أن رفع الجلسة نهائيا اليوم جاء بسبب فقدان النصاب خلال الجلسة، لافتا الى أن للمجلس لم يكن قادرا على التصويت على رفع الحصانات أو الانتقال من بند الى آخر.

وقال الرويعي في تصريح للصحافيين: كنا قد افتتحنا الجلسة وهي استكمال لجلسة الثلاثاء بحضور 22 نائبا وبعد دخولنا في بند رفع الحصانات لم يكن لدينا نصاب للتصويت على رفع الحصانة من عدمها.

وأضاف: كذلك لم يكن لدينا نصاب للتصويت للانتقال الى بند جديد أو الانتقال من بند إلى آخر أو تقديم بند معين، واكتفينا بالانتقال الى البند الموجود على جدول الأعمال الخاص بموضوع انتداب العسكرين للعمل لدى أعضاء مجلس الأمة وكان يلزمنا وجود نصاب لمناقشة هذا الموضوع.

وأفاد الرويعي إنه بعدما فقدنا النصاب للتصويت على طلبات رفع الحصانات وفقدنا النصاب لمناقشة موضوع العسكريين كما فقدنا النصاب لتقديم البند الخاص بمحطة الزور وهو موضوع مهم، لذلك تم رفع الجلسة.

وذكر إن فقدان النصاب بسبب عدم حضور عدد من النواب والوزراء وأيضا رئيس مجلس الأمة الذي كان موجودا في افتتاح مستشفى جابر بحضور سمو الأمير وعدد من الوزراء، مضيفا: بذلك يفترض أننا ننتقل بجدول الأعمال الحالي نفسه الى الجلسة المقبله لمواصلة مناقشه المواضيع المدرجة.

وفِي رده على سؤال بشأن مآل الحصانات التي تمت مناقشتها في الجلسة ولَم يتم التصويت عليها بسبب فقدان النصاب قبل رفع الجلسة نهائيا، أوضح الرويعي أن الحصانات سترفع تلقائيا وسيتم النقاش بذلك في الجلسة المقبله بعد اكتمال النصاب.

مقالات ذات صلة