أمين سر مجلس الأمة يرفع الجلسة التكميلية إلى 11 ديسمبر المقبل لفقدان النصاب

عقد مجلس الأمة جلسته التكميلية اليوم الأربعاء لاستكمال النظر في بنود جدول الأعمال، ويناقش 3 طلبات برفع الحصانة عن نواب، وطلبي مناقشة بشأن دواعي وأسباب ندب مجموعة من العسكريين للعمل لدى أعضاء مجلس الأمة، وتداعيات سوء تصميم مصفاة الزور.

ورفع أمين سر مجلس الامة ورئيس الجلسة النائب الدكتور عودة الرويعي جلسة مجلس الامة التكميلية اليوم الأربعاء الى جلسة 11 ديسمبر المقبل نظرا لفقدان النصاب.

وكان مجلس الامة قد بدأ الجلسة التكميلية اليوم بمناقشة بند طلبات رفع الحصانة النيابية الخاصة بثلاثة تقارير للجنة الشؤون التشريعية والقانونية البرلمانية.

ويتعلق التقرير الأول بطلب النيابة العامة برفع الحصانة عن النائب أحمد الفضل في القضية رقم (645/2018) حصر نيابة الاعلام (359/2018) جنح المباحث الالكترونية والثاني يتعلق بطلب النيابة العامة رفع الحصانة عن النائب محمد هايف في القضية رقم (2283/2016) جنح (209/2015) الدسمة والمقيدة برقم (1250/2017) تمييز جنح مستأنف أما الثالث فيتعلق بطلب النيابة العامة رفع الحصانة عن النائب خالد الشطي في القضية رقم (2460/2017) حصر نيابة الاعلام (384/2017) جنح المباحث.

مقالات ذات صلة