الجبري يؤكد أهمية إدراك الإعلام العربي مسؤولياته الوطنية

أشار وزير الإعلام وزير الدولة لشؤون الشباب محمد الجبري اليوم الى أهمية إدراك وسائل الإعلام العربية مسؤولياتها ووعيها بقضايا أوطانها وأمتها في ضوء المرحلة الفارقة التي يمر بها العالم.

وقال الجبري في كلمة خلال افتتاح أعمال المؤتمر الـ46 للجمعية العمومية لاتحاد وكالات الأنباء العربية (فانا) الذي تستضيفه الكويت ممثلا لراعي المؤتمر رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك إن العالم يمر بمرحلة تتسارع فيها الأحداث وتتزايد خلالها التحديات ولا يمكن للإعلام أن يكون في معزل عنها.

وأضاف إنه على الإعلام العربي دور كبير في نشر الوعي والثقافة والتنوير بين المواطنين وعليه أيضا مسؤولية رئيسية في التصدي للشائعات التي تستهدف تفرقة الصفوف وزعزعة الاستقرار ومكافحة الأفكار المتطرفة ومحاربة “الإرهاب”.

وأشار إلى دور الإعلام العربي في دعم جهود التنمية الوطنية وتشجيع المواطنين على المشاركة في هذه الجهود وكذلك توجيه طاقات الشباب وإبداعاتهم التوجيه الصحيح والاستفادة من أفكارهم باعتبارهم الثروة الحقيقية والقوة المؤثرة في صياغة المستقبل وصناعته.

ورأى أن الإعلام العربي شهد في السنوات الماضية تطورا ملحوظا وبرزت نماذج وتجارب ناجحة في كثير من الدول مضيفا “غير أننا نطمح إلى التميز الذي يحقق آمال وتطلعات شعوبنا ويوازي ما لدينا من إمكانات وخبرات وكفاءات”.

وأعرب الجبري عن ثقته وقناعته بأن المرحلة المقبلة ستشهد نقلة نوعية في الإعلام العربي بمختلف وسائله وتطورا كبيرا في أدواته وأسلوب عمله وفي مفردات خطابه.

وأضاف إنه على يقين تام بأن تعزيز التعاون بين المؤسسات العربية الإعلامية ومواصلة التشاور وتبادل الأفكار والتجارب والخبرات هو الطريق للوصول إلى الأهداف المنشودة.

ونقل تحيات سمو رئيس مجلس الوزراء وتمنياته بالنجاح والتوفيق لأعمال المؤتمر لما فيه خدمة للإعلام العربي، مؤكدا أن رعاية سموه تأتي في إطار حرصه على تكاتف الجهود ودوام التنسيق للنهوض بالتعاون العربي المشترك في شتى مجالاته وبالأخص الإعلامية.

مقالات ذات صلة