محافظ الأحمدي وقف على أحدث جهود المنطقة الصحية في مواجهة مستجدات كورونا

جدد محافظ الأحمدي الشيخ فواز خالد الحمد الصباح الإشادة بالجهود المشهودة التي بذلها ومايزال القطاع الصحي في المحافظة جنبا إلى جنب مع مختلف الجهات ذات الصلة بمواجهة تداعيات جائحة «كوفيد 19» في البلاد، مثمنا في هذا الصدد المساهمات الفائقة لمنطقة الأحمدي الصحية، والقائمين عليها ومنتسبي مستشفى العدان والمراكز الصحية ،واصفا ذلك بانه ليس بالأمر الجديد، حيث عودتنا الأسرة الصحية بالمحافظة على أداء رسالتها الوطنية على أعلى مستوى بوجه عام ، وتنامى هذا الاداء منذ بداية الجائحة وحتى اللحظة.

جاء ذلك خلال اجتماع المحافظ والدكتور بدر العنزي مدير منطقة الأحمدي الصحية والدكتور فهد العازمي رئيس الرعاية الاولية بالمنطقة، وذلك في ديوان عام المحافظة، حيث أعرب الخالد عن الارتياح لما لمسه من جاهزية تامة وروح عالية وأداء متميز للهيئة الطبية والفنية والتمريضية والادارية بالمنطقة الصحية بعد وقوفه على انجازاتهم وتهيؤهم التام للتصدي لتبعات الجائحة ومستجداتها مدعومين بالحملة الوطنية للتطعيم وتوفير افضل واكثر اللقاحات مأمونية للمواطنين والمقيمين علي السواء.

وجدد المحافظ الدعوة للجميع ولأهالي وقاطني محافظة الاحمدي خاصة لاستشعار مسؤوليتهم الوطنية تجاه الكويت العزيزة بالحرص على تلقي اللقاح وتجاهل الشائعات ومختلف الأمور المثارة من دون دلائل علمية بشأن اللقاحات.

من جهته، ثمن مدير منطقة الأحمدي الصحية الدكتور بدر العنزي الاهتمام الكبير والمتابعة الحثيثة لمحافظ الاحمدي لمختلف الجهود المبذولة في التخطيط والتنفيذ على الساحة الصحية في المحافظة وحرصه على الوقوف اولا بأول على مختلف المستجدات شاكرا للمحافظ دعوته له وللدكتور فهد العازمي رئيس الرعاية الاولية بالمنطقة لهذا اللقاء المثمر الذي تم خلاله عرض احدث التطورات الخاصة بمواجهة الجائحة في المحافظة خاصة فيما يتعلق بمستشفى العدان الذي لعب دورا محوريا على امتداد الجائحة وايضا جهود المراكز الصحية مثمنا جهود وزارة الصحة وحرصها على دعم جهود المنظومة الصحية إجمالا.

وأكد العنزي العمل لإزالة مخاوف المواطنين والمقيمين، منوها الي ان الدولة لم تألو جهدا لتوفير أفضل اللقاحات والامكانيات البشرية والمادية للتحصين، مشيرا الى افتتاح ثلاثة مراكز للطعوم بمحافظة الاحمدي خلال الفترة الماضية، إضافة إلى جاهزية ثلاثة مراكز أخرى فنيا واداريا للتشغيل فورا متي ماتوفرت حصتها من اللقاحات في مناطق فهد الأحمد والعدان والمنقف، مؤكدا أن الجميع يعملون بكامل طاقاتهم لتوفير كافة مستلزمات الجائحة توازيا مع الخدمات الصحية المعتادة ، وتنظيم حملات توعوية عامة واخري للحث على تناول التطعيم ضد فايروس كورونا ، شاكرا جهود ومساهمات محافظة الاحمدي التوعوية المتواصلة وأحدثها مع مركز شرق الأحمدي الصحي.

بدوره، قال الدكتور فهد العازمي رئيس الرعاية الاولية ان المنطقة مساحة شاسعة تفوق 5000 متر مربع وهي من اكثر المناطق المأهولة بالسكان في البلاد يصل اعدادها الى 1.25 مليون نسمة ، كما انها تغطي محافظة الاحمدي باكملها وجزءا كبيرا من محافظة مبارك الكبير، وتقدم خدماتها من خلال 28 مركزا صحيا منها 12 مركزا تعمل على مدار 24 ساعة، و15 تعمل طوال ايام الاسبوع .

واشار الى ان المراكز الصحية استمرت في العمل دون توقف خلال فترة جائحة كورونا ، كما تم تحديد مركز العقيلة الصحي لمتابعة المصابين بكوفيد19 الذي استقبل نحو 75 الف مراجع في الفترة من مايو 2020 الى مارس 2021، إضافة إلى تشكيل وحدة متنقلة لتطعيم طريحي الفراش والتي قام منتسبوها بتطعيم نحو 220 حالة من بداية الحملة في فبراير 2021، منوها الى وجود 6 مراكز صحية لتناول اللقاح وهي المسايل ، شرق الاحمدي ، صباح الاحمد، العدان، القرين، والمنقف، كما يتم حاليا تجهيز حملة للتطعيم الميداني والتي ستغطي الجمعيات التعاونية والبنوك والعديد من المؤسسات.

مقالات ذات صلة