وزير داخلية بريطانيا: التصويت البرلماني على اتفاق «بريكست» سيمضي قُدمًا

قال وزير الداخلية البريطاني ساجد جاويد اليوم إن التصويت البرلماني المقرر الأسبوع المقبل على اتفاق رئيسة الوزراء تيريزا ماي للخروج من الاتحادي الأوروبي سيمضي قدما، نافيا تكهنات إعلامية بأن الحكومة قد لا تقدم على التصويت على الاتفاق خوفا من رفضه.

وقال جاويد لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) «لا أعتقد أن هناك أي فرصة لسحب الاتفاق. لا أتوقع أن يحدث ذلك».

وأضاف «التصويت سيمضي قدما كما هو مقرر له والعديد من أعضاء البرلمان يدرسون ما إذا كانوا سيشاركون في التصويت أم لا».

وقالت العديد من أحزاب المعارضة والحزب الصغير في ايرلندا الشمالية الذي يدعم حكومة ماي فضلا عن العديد من أعضاء البرلمان إنهم سيرفضون الاتفاق في التصويت المقرر يوم 11 ديسمبر/ كانون الأول.

وقال جاويد إن تفاصيل نظام الهجرة في مرحلة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لن تنشر قبل التصويت، لكنه قال إنها ستخفض صافي أعداد المهاجرين الجدد بدرجة كبيرة.

مقالات ذات صلة