المجلس البلدي يشكل لجنة تقصي الحقائق لمنع استغلال أراض الدولة

وافق المجلس البلدي برئاسة رئيس المجلس أسامة العتيبي، على تشكيل لجنة تقصي حقائق تهدف بشكل خاص في بحث استغلال أراضي الدولة والتعديات عليها.

وتكونت اللجنة التي شكلت خلال جلسة أمس الاثنين، من خمسة أعضاء وهم: «عبد السلام الرندي، ومشعل الحمضان، ومها البغلي، وأحمد هديان، وعبد العزيز المعجل» إذ ستستمر في عملها لمدة سنة قابلة للتجديد وسيكون من صلاحياتها اختيار المواقع والمناطق وعمل زيارات لها بشكل دوري.

ووافق المجلس أيضًا على تشكيل لجنة المخطط الهيكلي، والتي تكونت من خمسة أعضاء المذكرين سالفًا، وتهدف إلى متابعة التنظيم العمراني الجديد ووضع حلول جذرية لأي مشاكل تواجه الجهاز التنفيذي في بلدية الكويت.

وصدق المجلس، على عدة محاضر منها محضر للجنة الشكاوي والاعتراضات ومحضر ورشة لجنة الإصلاح والتطوير ومحضر اجتماع لجنة محافظة العاصمة وأخيرًا محضر اجتماع لجنة مراجعة قرارات اللجنة المؤقتة لممارسة اختصاصات المجلس البلدي.

ووافق المجلس، على إلزام شاحنات نقل الأنقاض والرمال بتركيب نظام التتبع «جي.بي.أس»؛ لتمكين الجهة المختصة في بلدية الكويت للقيام بالرقابة الدقيقة على الشاحنات المخالفة لشروط نقل الأنقاض ومنعهم من ذلك وفق القانون واللوائح.

كما وافق المجلس، على عدة اقتراحات منها إنشاء حارة تخزينية في شارع دمشق وتفعيل وتشغيل الإشارات الضوئية الخاصة بنقطة عبور المشاة حيث سيتم دراستها فان لم تكن مجدية سيتم إنشاء جسر مشاة لحل هذه المشكلة.

ووافق المجلس، على طلب وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل تغيير تخصيص المساحة المخصصة للمكتبة العامة بمبنى الخدمات بمركز ضاحية منطقة العديلية وإعادة تخصيصها لتكون تابعة لجمعية العديلية التعاونية كما وافق على طلب شركة إدارة المرافق العمومية توسعة مواقف السيارات السطحية المقابلة لقصر السيف بمنطقة القبلة داخل المدينة.

ورفض المجلس طلب من اتحاد العاملين في القطاع الخاص بشأن تخصيص أرض للاتحاد بمساحة لا تقل عن 2500 متر مربع، كما رفض اقتراح السماح بالالتصاق بالجار فيما وافق على طلب وزارة الداخلية تخصيص موقع لمركز الدفاع المدني بمنطقة الري.

مقالات ذات صلة