الكويت تجدد تضامنها مع العراق بشأن أي خطوة يخطوها لدحر الإرهاب

جددت الكويت تضامنها مع العراق قيادة وحكومة وشعبا في أي خطوة يخطوها لدحر الإرهاب بدءا من تحجيم أنشطة وممارسات تنظيم «داعش» الإرهابي ووصولا إلى مساءلة مرتكبي تلك الجرائم المروعة وتقديمهم للعدالة، وذلك خلال كلمة الكويت في جلسة مجلس الأمن حول إحاطة المستشار الخاص للأمين العام ورئيس فريق التحقيق التابع للأمم المتحدة لتعزيز المساءلة عن الجرائم المرتكبة من قبل تنظيم «داعش» والتي ألقاها مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة السفير منصور العتيبي مساء أمس.

وأعرب العتيبي عن تطلعه لنجاح الفريق في مهمته الصعبة والحساسة إذ يمثل تقريره الأول خارطة طريق لعمل الفريق، متمنيا له كل التوفيق والنجاح في مهمته الصعبة والحساسة من أجل ضمان تحقيق المساءلة والمحاسبة لأفظع الجرائم المرتكبة بحق الشعب العراقي الشقيق.

وبين أن الآلية التي أنشأها القرار 2379 /2017 تعد انتصارا للعدالة الإنسانية وإنصافا للضحايا والتي جاءت استجابة للطلب الذي تقدمت به الحكومة العراقية لضمان عدم إفلات مرتكبي الأفعال التي قد ترقى إلى مستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية من العدالة.

وثمن العتيبي التضحيات الغالية والبطولات التي قدمها أبناء الشعب العراقي الشقيق قائلا “أتقدم بالتهنئة لابنة العراق نادية مراد لحصولها على جائزة نوبل للسلام وأتمنى لها دوام التوفيق في حمل رسالتها الإنسانية التي جسدت أعلى معاني البطولة في تضميد الجراح والآلام التي خلفها ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش)”.

مقالات ذات صلة