أسباب إقالة رئيس جهاز الاستخبارات الألماني

أعلن المكتب الإعلامي الحكومي الألماني، أن رئيس جهاز الاستخبارات الداخلية المثير للجدل هانز يورغ ماسن أقيل من منصبه، اليوم الثلاثاء، بعد اتهامات طالته بالتواطؤ مع اليمين المتطرف.

وأفاد بيان صدر بعد اجتماع بين المستشارة أنجيلا ميركل وشركائها في الائتلاف الحكومي، بأن «منصب رئيس مكتب حماية الدستور سيتم إيكاله إلى آخر وسيشغل ماسن منصب سكرتير دولة في وزارة الداخلية».

مقالات ذات صلة