الفنانين الكويتيين: قرارات وزير الإعلام تدعم نهضة الثقافة

قال رئيس مجلس إدارة جمعية الفنانين الكويتيين الفنان عبدالعزيز المفرج (شادي الخليج) ان القرارات التي اتخذها وزير الإعلام والثقافة ووزير الدولة لشؤون الشباب رئيس المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب عبدالرحمن المطيري أخيرا تدعم وتشجع نهضة وتطور الثقافة والفنون في البلاد.

وأضاف المفرج في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء ان قرارات الوزير المطيري تسهم أيضا في مواكبة العصر الحديث من مختلف النواحي مشيدا بالقرار الوزاري المتعلق باستئناف الأنشطة الثقافية والفنية وفق الاشتراطات الصحية وبدء الحلقات النقاشية لعمل استراتيجيةالمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب.

وأعرب عن استعداد الجمعية للتعاون والمشاركة والمساهمة في هذه القرارات الوزارية التي تؤكد على النهوض والتطور في مجالات الفنون الثقافية والفنية في الدولة لاسيما أن الجمعية طوال تاريخها العريق تدعم كل ما من شأنه النهوض بالمستوى الفني والثقافي في الكويت.

ولفت إلى دعم مرجعية الإجراءات الفنية والقانونية والإدارية المتعلقة بجميع إصدارات المجلس بما يتوافق مع القوانين والتشريعات بالدولة وإصدار القرارات الوزارية المنظمة لذلك وإصدار القرارات الوزارية اللازمة لحماية الآثار والمباني التاريخية وفق قانون الآثار رقم (11 لسنة 1960).

وثمن المفرج دور وجهود الوزير المطيري في إطلاق مشروع بيت الموسيقى ودار الفنون الشعبية اللذين ستكون لهما مساهمة فاعلة في دعم وتطوير وإحياء الفنون الموسيقية والشعبية في البلاد لافتا إلى استعداد جمعية الفنانين الكويتيين للتعاون وتسخير كل الإمكانات بهذا الجانب نظرا إلى ما تمتلكه من خبرات.

وأشار الى إطلاق مشروع المعرض الدائم للفنانين التشكيليين بالدولة خلال شهر أكتوبر المقبل ليكون حاضنة لعرض الأعمال الإبداعية والفن التشكيلي طوال العام.

مقالات ذات صلة