الرئيس العراقي يتخلى عن جنسيته البريطانية

أعلن الناطق باسم رئاسة الجمهورية العراقية لقمان الفيلي، اليوم الأحد، تخلي الرئيس برهم صالح بصورة قانونية عن جنسيته البريطانية المكتسبة.

وقال الفيلي في بيان صحافي إن صالح تنازل عن الجنسية التزاما منه بما جاء في الدستور العراقي الذي يحظر تمتع الاشخاص بجنسية أخرى مكتسبة في حال انتخابهم أو تكليفهم بمهام سيادية في العراق.

ولفت إلى اكتمال الإجراءات القانونية في شأن تنازله عن الجنسية البريطانية وانه تقدم بوافر الشكر والتقدير للمملكة المتحدة التي منحته الجنسية أيام معارضته للنظام السابق.

ويتمتع العديد من كبار المسؤولين العراقيين بجنسيات مكتسبة عندما كانوا يقيمون في بلاد المهجر ابان حكم نظام صدام حسين.

مقالات ذات صلة